لا يأتيني القلق في العزلة ..

عطاالله شاهين

تاريخ النشر: 23/06/22 | 9:09

حين أكون في العزلة أراني بلا اضطراب، وكأن العزلة تزيل القلق
فلا قلق في العزلة، فقط يقوم عقلي بتجميع أفكار لكتابة نصّ عن
امرأة لم أرها البتة، أتخيلها امرأة بشعر أزرق، ربما صبغته بصبغة زرقاء
ذات مساء مغبر..
ففي العزلة صمت، فقط أسمع صوت مفاتيح اللابتوب حين اكتب كلمات النص
أتعب من النص، وأنعس على أريكتي، وأنسى ضوء الحجرة مضاء حتى الصباح ،
هكذا أمضي وقتي في العزلة بلا أي قلق في الصباح أراجع النص
.. لا أصوات تزعجني في العزلة، فالهدوء يكون
في حجرتي مثاليا، أحيانا أحدّث نفسي كي أسمع صوتا ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة