• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    تبوحين كبوْح مرآة محطّمة..

    عطا الله شاهين
    أراك تبوحين بوحا محطما كبوح هذه المرآة المحطمة ….
    أأنت امرأة محطمة القلب بعد رحيلي عنك؟
    بكيت وتحطم قلبك ودعتني على باب التاكسي….
    فها أنا عدت وأراك تبوحين عن مشاعرك، التي حطمها غيابي المؤقت..
    بوحك محطم كمرآة ..
    الآن تبوحين كمرآة تحطمت من تكسيري لها، عندما كنت غاضبا من شيء ما…
    فحبي مرآة جعلني أن لا أبدل زجاجها
    ها أنت تبوحين ببوحك المحطم كهذه المرآة..
    دعي بوحك يشبهك بلا خدوش..
    انظري صوب عيني، وبوحي بوحا يشبهك في الحب..
    فأنا مشتاق لبوح عينيك..
    لا أرغب بأن أراك امرأة محطمة..
    أدرك بأن غيابي عنك حطمك، وبت محطمة كهذه المرآة ..

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.