الأقصى فوق القضاء الإسرائيلي وحكومته

حزب الوفاء والإصلاح

تاريخ النشر: 23/05/22 | 14:38

إننا في حزب الوفاء والإصلاح ندين ونستنكر قرار قاضي محكمة الصلح في القدس والذي يصف فيه صلاة المستوطنين والانحناء على الأرض داخل المسجد الأقصى “أمر لا يمكن تجريمه أو اعتباره مخلا بالسلم المدني”.
واضح أن هذا القرار المشؤوم باطل من أصله، لأن الأقصى فوق القضاء الإسرائيلي، ولا تملك المحاكم الإسرائيلية أية صلاحية بهذا الخصوص، لأن الوجود الإسرائيلي في الأقصى هو وجود احتلالي باطل، وبالتالي تتحمل المؤسسة الإسرائيلية كامل المسؤولية عن عواقب محاولات النيل من إسلامية المسرى السليب.
إن الأقصى بمساحته الكاملة 144 دونمًا هو إرث وملك إسلامي خالص، وكل خطوات المؤسسة الإسرائيلية وتدخلاتها باطلة، لذلك سنبقى نشد الرحال إليه ونصلي فيه للحفاظ عليه حقاً إسلامياً خالصاً لا نعترف لغير المسلمين بأي حق فيه، ويبقى المطلوب هو الارتقاء إلى مستوى الحدث على الصعيد الفلسطيني والعربي والإسلامي، وأخذ الدور اللائق تجاه قضية الأمة الأولى وخاصة الأردن صاحب الوصاية.

حزب الوفاء والإصلاح
في الداخل الفلسطيني
الإثنين 23-5-2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة