• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    خمارة وسيجارة وبالوعة

    لماذا يا هذا تحرف مجرى الغدير
    هل ازعجك صوت الخرير
    او اصوات زقزقة العصافير
    وبكل وقاحة
    تمنح المجرم الإتاحة
    لمنع لم الشمل
    هل افتقدت إلى الكرامة
    أم دفنت راسك في الرمل
    كما النعامة

    **************
    كان الادلاء إلى جانب الجريمة؟!
    من الذي خدعك
    ووضع في فمك الشكيمة
    ليقودك وتركل اهلك
    هذه الركلة اللئيمة
    كيف تمنح ثقتك
    لمن يريد شطر
    شقيقك عن نصفه الثاني
    من يريد ان ينزع الرضيع
    من الحضن الزاخر بالحب والحنانِ
    *****************
    تسمي هذه الخساسة.. حداقة؟
    وبكل صفاقة
    تبيع الضمير
    وتُطيع؟
    من اجل الكرسي الوثير
    جاهلا بانك لست سوى الرقيع.
    من أي طينة انت
    خسئت
    لقد اضحكتني وانا في “افارست”
    احزاني.
    قل لي هل انتقلت بعد الصلاة
    إلى الخمارة
    إلا تدري بانه سيرميك صهيون
    بعد ان تنتهي مهمتك
    كما يرمي عقب السيجارة
    او كما يرمي قشرة الليمون
    وسيستخدمك
    بالوعة من البلاليع
    هذا ما سيؤول إليه واقعك
    وهو ما ستكشفه لك الايام
    في هذا الزمن السريع.

    هادي زاهر

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.