• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    بيان لنبذ ظواهر الإزعاج الليلي في سخنين

    بيان صادر عن بلدية سخنين، اللجنة الشعبية وممثلين من أحياء سخنين نظرًا للأحداث الأخيرة في بلدنا سخنين من مظاهر الإزعاج، إطلاق المفرقعات، وقيادة الدراجات النارية في ساعات متأخرة من الليل بصورة مستفزة ومزعجة. لقد تم عقد إجتماع طارئ في بلدية سخنين بحضور رئيس البلدية الدكتور صفوت ابو ريا، ممثلين عن اللجنة الشعبية، ممثلين عن أقسام البلدية، المركز الجماهيري، ممثلين عن أحياء سخنين ومجموعات تطوعية محلية. وينص البيان على ” أن سخنين بلد المحبة والتآخي، يميزها النسيج الإجتماعي المتماسك والمتواصل، ولهذا تأبى أن تسمح لقلة قليلة من الأشخاص عديمي المسؤولية بإزعاج أهل البلد بصورة مستفزة. سخنين بكل اطيافها وأبنائها تستنكر بشدة هذا العمل وتطالبهم بالتوقف الفوري وإحترام سلامة وأمن أهل البلد من شيوخ، مرضى، أطفال، عاملين، طلاب وغيرهم. هذا ونطالب أصحاب البقالات والحوانيت التي تبيع المفرقعات بالتوقف فورًا عن بيعها، وتحمل المسؤولية كاملة عن الإزعاج الذي تسببه لأهل البلد ووضع أطفالنا وشبابنا في خطر على أنفسهم وعلى غيرهم.أهلنا في سخنين نناشدكم بالتعاون معًا للحدّ من هذه الظواهر وعدم إعطاء هذه المجموعة التي تستهدف أمن وطمأنينة أبنائنا الفرصة في ذلك والتوجه إلى البلدية، رجال الدين، شخصيات جماهيرية وشعبية والعمل سويًا للوصول إلى هذه المجموعة وإلى أهاليهم بُغية الحدّ من هذه الظواهر .نناشدكم كذلك، وخاصّة الساكنين بمحاذاة الشارع الرئيسي بعدم أخذ القانون إلى أيديكم وعدم الإنجرار وراء هذه المجموعة التي تستهدف أمن وأمان أهل بلدنا. وفي النهاية نوجه رسالة بإسم أهل بلدنا الغالية سخنين إلى هذه المجموعة من الشباب إن كانو من سخنين أو خارجها بأن حركاتكم المزعجة يرفضها المجتمع اخلاقيًا ودينيًا من إزعاج وإطلاق رصاص ومفرقعات وقيادة متهورة بصورة مستفزة بسيارت معدلة وبدراجات نارية. فهذا التصرف لا يليق بكم ولا باهاليكم نناشدكم بأن تحترموا أهاليكم وأن تحترموا بلدكم وسكانها فنحن أهلكم وإخوتكم جميعًا دون إستثناء وأن تكونوا شركاء ببناء المجتمع السخنيني على أسس الإحترام والمحبة والعطاء.نسأل الله أن يجعل بلدنا بلدًا آمنًا مطمئنًا وأن يحفظ أهلنا من كل سوء وشر “.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.