• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    منظمة الصيادين تطلق سلسلة قوافل بحرية

    أطلقت منظمة الصيادين القطرية، صباح اليوم، سلسلة قوافل بحرية، احتجاجا على القيود المفروضة على فرع صيد الأسماك وسياسة القضاء على الموروث وسلب مصدر رزق مئات العائلات.
    وانطلقت قافلة قوارب الصيادين، الأولى، من عكا وأبحرت حتى رأس الناقورة، حيث رست القوارب على حدود المحمية البحرية هناك. رفع الصيادون خلال التظاهرة في عمق البحر، اللافتات ونددوا بسياسة سلطة الطبيعة والحدائق.
    وتأتي الخطوة ضمن النضال العادل الذي تخوضه المنظمة من أجل حماية الموروث وتطويره وضد سياسة وزارة الزراعة وسلطة الطبيعة والحدائق، واحتجاجا على عدم تعويض الصيادين فترة حظر الصيد وعدم تخصيص الميزانيات والدعم حتى في الأزمات.

    وقال المتحدث باسم منظمة الصيادين القطرية، سامي العلي؛ من حقنا ممارسة مهنتنا وصيد أسماك طازجة، كما هو حق الجمهور بتناول أسماك من بحرنا، كما هو متبع في كل العالم.
    وأضاف العلي، بأن النُظم والقيود وكل ما تقوم به السلطات في السنوات الأخيرة، يدمّر الفرع ويقضي على الصيادين وعلى الموروث، ليس إلا.

    يذكر أن وكيل منظمة الصيادين، المحامي دافيد ميناع، قدم أمس، إلتماسا إداريا للمحكمة المركزية، وطالب فيه بوقف العمل هذا العام بنظُم حظر الصيد وتعويض الصيادين، خصوصا في ظل الأزمة التي تسود البلاد

     

     

     

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.