• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    تجلي سحر الطبيعة وشمس المحبة في وادي عارة

    قبل هطول رشات الخير وتغير أحوال الطقس, وما ان سطعت شمس المحبة وبعثت الدفء والأمان الى في القلوب والسهول والوديان خرج أهالي كفرقرع ومنطقة وادي عارة للإستمتاع بمياه الخير الوفيرة التي فاضت من وادي الروحة المحاذي لبلدان وادي عارة وباللون الأخضر الذي صبغ المنطقة فجعلها كجنة الله عالأرض .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.