• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    مَلَّ قلبي البَوْنَ

    دَمِّي يَغلي فوقَ نيرانِ العَصَبْ

    قولي مَاثورٌ وشِعري مَا كَذَبْ

    مَلَّ قلبي البوْنَ والشَّوقُ انثنَى

    يَحتذي الحَسناءَ شَنَّفَها الطَربْ

    نَسمةُ الحُبِّ استطَابت شَعرَها

    وجهَهَا البدريّ والسِّنَّ الذَّهبْ

    وانتشى الجوُّ بنعناع الندى

    حين هاج َالشوقُ غارَ وانسَحبْ

    جيدُهَا غضٌّ تَعالَى وانتصبْ

    عنقُ ريمٍ شنَنَتْ قبل الهربْ

    واحتستْ من شهدِ شِعري رشفةً

    وارتختْ سَكرى بوصفي للقُبَبْ

    صفحةٌ بيضاء ألقتْ نفسَهَا

    في اليَدَينِ صَبَّ قلبي والتهَبْ

    نظرتي طالت لِمَرْأى قَدِّهَا

    واستحالت نظرة حُبٍّ وَثَب

    وأَنا بالشِّعرِ بحرٌ هادرٌ

    يقتفي الريحَ ليُلقِي بالغضَبْ

    أنتقي حرفي يُناجي سِحرَها

    من بليغِ قيس ليلَى والعَربْ

    احمد طهَ

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.