• توزيع جوائز الفائزين بأجمل خاطرة بكفرقرع

    قامت  رابطة المثقفين لدعم الإبداع والثقافة في كفرقرع  عصر يوم أمس الثلاثاء  بتوزيع الجوائز والهدايا على الفائزين في مسابقة  ” أجمل...

    التسامح

    مقدم من المحامي رياض مصاروه الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين، اللهم لا...

    حوار مع الذات!!

    أسأل ذاتي: أما زلتِ بالخير تُؤمنين ؟ ماذا جنيتِ من عرقِ الجبين وكدّ السنين ؟ ألستِ كأسَ الخيبةِ والمرارةِ...

    "أسس تحليل الخط" لقاء مع المؤلف هادي ابوعطا من كفرقرع

    صدر في الآونة الأخيرة كتاب من تأليف هادي داود نعمان ابوعطا من كفرقرع بعنوان أسس تحليل الخط” مرآة الشخصية”....

    ألَم يأْنِ لهم أنْ يعودوا….؟؟!!

    إعتلى الصمتُ كلماتي.. وبكتِ الحروف… بعدما تناثرت هنا…. على أرضي… أو هناك… قربَ الحدود… أو خلفَ المحيطات… كم أنها...

    حوار بين غيمتين…

    بقلم جرير زحالقة انظر الى السماء لارى ما ترسمه الغيوم ارى غيمة عابرة تثير غضب رفيقتها الساكنة تقول لها...

    لا لمسرح القناع!!

    سقى الله تلك الأيّامَ التي كان الناسُ فيها على سجيّتهم لا يعرفون الأقنعةَ ولا الملابسَ التنكرية! حينها كانوا يضحكون...

    انطلاق موقع أطفال الأقصى

    تقرير: محمود ابو عطا تزامنا مع فعالية “مهرجان صندوق طفل الأقصى التاسع” و”مهرجان الرسم الثالث” اللذين أقيما في المسجد...

    نحن بين اثنتين كلتاهما النار

    هذه قصيدة من سلسلة قصائد، سأنشرها عبر موقع بقجة المتطور بعد ان غبتُ عن هذا الموقع فترة لا بأس...

    حكمة نملة…

    سأل سليمان الحكيم نملة : كم تأكلين في السنة؟؟؟؟ فأجابت النملة : ثلاث حبات فأخذها ووضعها في علبة .....

    كلماتي…

    بقلم معالي مصاروة عندما امتنع عن الكتابة تتحدث شفاه صمتي ويتمايل ايقاع احساسي على صفحة الغروب على اغصان الفجر...

    الى ابن اسيا

    بقلم اخلاص عسلي اليك ايها الصديق مع الفجر كتبت ومع الفجر اكتب , ازهار يهديها شاب جريح الى والده...

    أختي وفارس الاحلام..

    بقلم بنان أبو عبيد – كان ذلك من بقايا تشرين حين أصاب مدُ كلامك شواطئ أذني.. لتتلقى مسامعي آنذاك...

    من أنا ؟

    بقلم دانا كناعنة جلست فوق السطوح اترقب ضوء القمر…. فقد علمت انه مع نجومه الساطعة ينتظر…. واذا بالسحب والغيوم...

    يافا عروس البحر…

    بقلم إخلاص عسلي يافا يا عروس البحر ياصدر صبية الدافي مسجد حسن بيك لحافي صحوة بعد نوم سبات ...

    لحظة وداع…

    بقلم حنين يعقوب بينما أنا عائمة في أعماق البحر, بين أسراب الأسماك الملونة, حيث عجائب الدنيا وبين المرجان الأحمر...

    صخرة النجاة…

    بقلم أكرم المصري بعد عصر يوم الإثنين،وجاء غسق ذلك اليوم يطرق باب نهايته، عاد الأولاد إلى منازلهم، بعد يومٍ...

    رفقا بالضعفاء

    يسرقون من الوقت ..فما العمل؟؟.. فكل دقيقة تمضي ولن ترجع.. لأنه تمضي معها المشاعر وتطوى .. موؤدة لرثاء البعض...

    هل يُعقل أن يقتل إبن أباه؟!

    بعثت الينا، لموقع بقجة، صديقة الموقع أماني محمد تقول:” بقلب حزين يتقطع الما وأسفا اكتب كلماتي هذه على حدث...

    " نعيب زماننا والعيب فينا "

    بقلم: حسني بيادسة -باقة الغربية من هنا نبدأ … وأولادنا فلذات أكبادنا هم البداية… فإذا أحسنّا تربيتهم، قطفنا -وأيم...