• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    رؤساء سلطات بوادي عارة :الحداثة ببلداتنا تحتاج لميزانيات

    شارك عدد من رؤساء السلطات المحلية العربية في ندوة حوارية بعنوان “بين التقاليد والحداثة في السلطات المحلية العربية” أدارها الإعلامي نادر أبو تامر ضمن المؤتمر السنوي الذي نظمه مركز السلطات المحلية في تل أبيب.وشارك في الندوة كل من :عادل بدير رئيس بلدية كفرقاسم، د.سمير صبحي رئيس بلدية أم الفحم،مضر يونس رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية ورئيس مجلس محلي عارة عرعرة،فراس بدحي رئيس مجلس كفرقرع المحلي،ومدير عام بلدية الناصرة شريف صفدي.
    وقال رئيس بلدية كفرقاسم عادل بدير: نحن لا زلنا نناضل من اجل المصادقة على خرائط هيكلية في الوقت الذي تناضل لأجله مدن يهودية هو مخططات إسكان.واضاف بدير في كفرقاسم ستقام منطقة هايتك سيعمل فيها 1300 خريج في مجال الهايتك نصفهم من العرب،ولكن اعطونا المصادقة على مناطق صناعية،حاليا المكاتب الحكومية تعطل ذلك.وقال شريف زعبي أن مدينة الناصرة في صدارة مشاريع الهايتك،بعد إقامة حديقة الهايتك لستيف فرتهايمر،أدركت شركات الهايتكالأخرى القدرات الكامنة لدى خريجينا.أمر اخر يقوم رئيس البلدية بالعمل عليه هو إقامة اول جامعة عربية في إسرائيل.أما مضر يونس فقال أن المجتمع العربي يريد ان يتقدم الى الأمام،والميزانيات التي تعهد بها الحكومة ليس بالضرورة تم تحويلها،نضال رؤساء السلطات المحلية بشكل يومي ليس بالأمر السهل،وما تم عرضه في هذا المعرض فيما يتعلق بالحداثة هو أمر نستطيع أن نحلم به.وقال د. سمير صبحي للأسف الشديد انا اليوم كرئيس للبلدية في صراع حتى تكون المدينة قائمة من جانب اخر نفكر بالحداثة والمدينة الذكية وهذا يحتاج لميزانيات،وفي مدينة فيها البنى التحتية مهملة وتعاني من عجز مالي أنا ابذل جهودي لتقليص هذه الفجوات وهذا ليس مستحيلاً ولكن هناك الكثير ما لدينا لننجزه في مجال المواصلات والرفاه الاجتماعي والتربية والتعليم.وقال فراس بدحي لقد وضعت لنفسي ثلاثة اهداف وهي الأول إعادة تنظيم جهاز التربية والتعليم، والثاني خارطة هيكلية جديدة حيث كانت الأخيرة التي تم المصادقة عليها عام 1983 وبدون المصادقة على خارطة جديدة لا يمكن تحسين البنى التحتية فهناك حوالي 2000 منزل بدون كهرباء وهذا يحدث في دولة إسرائيل،اما الثالث تحسين التواصل مع الجمهور من خلال الحوسبة والتقنيات الجديدة

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.