• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    لا خلفية جنائية من وراء وفاة الطفل المرحوم في الزرازير

    عممت الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي، لوبا السمري، بيانا وصلت عنه نسخة الى موقع بقجة جاء فيه:
    استمرارا للتحقيقات في قضية العثور على طفل من الزرازير بالشمال والبالغ من العمر حوالي 7 سنوات وهو ملقى على الشارع في بلدته ومن بعدها اقرار شأن وفاته في احدى العيادات الطبية هناك، الامر الذي كان قد حصل في ساعات مساء يوم البارحة الاربعاء، يشار على انه وبعد الفحص الخارجي، بما يشمل تصوير الاشعة، ما يعرف بال “ct” بالمستشفى ومن ثم دراسة خبراء معهد التشخيص والتشريح العدلي بأبو كبير لنتائجه التي نفت بدورها ودحضت شبهات وجود خلفية جنائية من وراء وفاته، لم تعد هنالك اية حاجة لتشريح جثمانه وتم اخلاء سبيلها لذويه لدفنها.
    هذا وينوه على ان مجمل المؤشرات، القرائن والبينات التي تم التوصل اليها، في تحقيقات شرطة “مجدال هعيمق” مع شرطة المرور ترجح وتشير الى ان الحديث يدور حول حادث طرق ذاتي هوى خلاله الطفل من اعلى متن دراجته الهوائية ارضا مصابا بجروح حرجة توفي على اثرها.

    اقرأ في هذا السياق:
    45″>مصرع طفل عثر عليه ملقى بالشارع في الزرازير

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.