مركز الجليل الطبي يتميز بعلاج الإلتهابات والجهاز الليمفاوي

تاريخ النشر: 23/11/17 | 13:02

استمرارا لعمل المركز الطبي للجليل في نهاريا بتطوير خدماته العلاجية وخاصة لكان منطقة الشمال، عمل مؤخرا قسم الجراحة التجميلية وقسم الجراحة وعلاج التهابات ومشاكل انسداد أو تضخم الأوعية الليمفاوية، على تطوير الخدمات المختلفة، الأمر الذي قد ساهم في جعل المركز ثاني المراكز في إسرائيل تطورا في مجال علاج التهابات ومشاكل الجهاز الليمفاوي خاصة بعد التطور الذي شهده المركز في السنوات الأخيرة كجزء من تطوير خدمات المركز لسكان منطقة الشمال.
يُذكر أن الأوعية الليمفاوية هي أوعية دقيقة تحوي سائل لمفاوي ينتج عن تجميعه البروتينات والدهون من الأنسجة الى الأوعية الدموية ان الالتهابات في الجهاز الليمفاوي يمكن أن تكون بسبب تلوث الجسم عقب عمليات جراحية عادية أو عمليات جراحية لعلاج مرض السرطان او عقب العلاج الاشعاعي.
وفي هذا السياق يقول مدير قسم الجراحة التجميلية، الدكتور لوانيد كوغين أن: “الانسداد الذي يمكن أن يكون في الجهاز الليمفاوي قد يسبب عرقلة في وظائف الجسد اليومية للمريض” ويضيف الدكتور كوغين “حتى اليوم يشمل علاج المريض المساجات الطبية للتخفيف من التهابات ومشاكل الجهاز الليمفاوي، لكن هذه الطرق قد تساعد المريض لفترة زمنية قصيرة، لذلك يجب دمج طرق لعلاجات مستمرة ويومية”.
ربط الأوعية الليمفاوية بشكل مهني ودقيق يتطلب جهاز خاص يشمل مايكروسكوب لتحديد حالة انسداد الأوعية وعلاجها، وبمبادرة إدارة المركز الطبي للجليل تم شراء هذا الجهاز المتطور وبذلك يكون المركز الأول في الشمال والثاني في كل البلاد الذي يملك هذا الجهاز.
أما الدكتور اسي دروبوت، وهو طبيب خبير في قسم الجراحة فقال “ان حجم الأوعية الليمفاوية صغير جدا ولا نستطيع رؤيته وتحديده بسهولة وعلاجه، حيث أنه قد يصل الى ميليمتر واحد، لذلك كان من الضروري استعمال الجهاز الذي يساعدنا كأطباء في علاج المريض بشكل مهني كبير، فإننا من خلال المايكروسكوب نقوم بالعملية الجراحية لفتح الانسداد الموجود لدى المريض. إن العلاج المتطور والجديد في المركز ساعد حوالي 75% من المرضى حتى الآن، وستكون هنالك عمليات جراحية في المستقبل القريب لمرضى مختلفون عانوا كثيرا من انسداد الأوعية الليمفاوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة