• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    جائزة المعارف لوحدة الشبيبة في أم الفحم

    آمنة جلبوني

    تواصل وحدة النهوض بالشبيبة عامها ال 31 في سلسلة متتالية من المشاريع الناجحة والهادفة في العمل مع أوساط الشباب ,حيث تعمل الوحدة في المركز الجماهيري أم الفحم مع فئة أبناء الشبيبة المتسربين أو على وشك التسرب من المدارس الذين تتراوح أعمارهم من 14-18 سنه ,وتقدم لهم خدمات اجتماعية وتعليمية ومهنية, وتهدف من خلال هذه الخدمات إلى دمج هؤلاء الطلاب في الأطر الاجتماعية الإعتيادية لأبناء جيلهم كإرجاعهم إلى مقاعد الدراسة ودمجهم في نشاطات جماهيرية وفعاليات تنمي إهتمامات وهوايات وكذلك تأهيلهم للإندماج في سوق العمل من خلال التواصل المباشر مع الطلاب أنفسهم وذويهم لعرض الإمكانيات والخدمات التي تستطيع الوحدة تقديمها لأبنائهم .

    وللاطلاع على انجازات الوحدة ومشاريعها والية عملها تحدثنا مع مدير وحدة النهوض بالشبيبة السيد فهمي زكي محاميد فقال:” تعمل الوحدة وفق عدة مبادئ لخدمة شريحة الطلاب المتسربين أو على وشك التسرب, حيث نعمل على الوصول واستقطاب هذه الفئة من كافة الأماكن التي يتواجدون بها خارج نطاق المدرسة ومن خلال المعلومات التي تصلنا مع أطر فاعلة أخرى في هذا المجال كوحدة ضبط الدوام في البلدية, مكتب الرفاه الإجتماعي, ضباط الأحداث والمؤسسات التعليمية المختلفة, ومن ثم نقوم بتنظيم الفعاليات لتمكين الطلاب في المجالات التي يحتاجون إليها من خلال برنامج خاص لكل شخص وفقا لقدراته والمشاكل التي يواجهها .

    ويقوم عمل الوحدة عبر العمل مع الطالب بشكل فردي أو على شكل مجموعات, أو من خلال العائلة والبيئة المحيطة به , بثلاث مجالات أساسية للخدمات وهي المجال التعليمي, فعاليات في مجال العمل ,والمجال الاجتماعي, ففي المجال التعليمي افتتحنا هذا العام “صف الدفيئة” في الثانوية الشاملة الذي يدرس فيه 14 طالبا ويهدف إلى دمج الطلاب الذين تسربوا من المدرسة في صفوف عادية مع نهاية السنة الدراسية, وهنالك أيضا مجموعات طلابية لإنهاء الصف الثاني عشر والتهيؤ لتقديم امتحانات البجروت في المركز التعليمي “هيلا “,كما يوجد لدينا مشروع تعليم فردي وآخر جماعي لإنهاء صف الثاني عشر حيث, يتعلم في مشروع هيله 117 طالب وطالبة ,103 منهم ضمن المسارات المختلفة ثامن ,تاسع ,عاشر ,وثاني عشر بالإضافة إلى 14 طالب وطالبة ضمن “صف الدفيئة “في الثانوية الشاملة , ويصل عدد الساعات التعليمية المخصصة لهم إلى 1200 ساعة ويعمل في المشروع 30 معلم ومعلمة “.

    ويحظى مجال العمل بنصيبه من برنامج وحدة النهوض بالشبيبة وعنه يبين السيد فهمي :” من اجل رفع مستوى مهارات الطلاب وقدراتهم في مجال العمل فإننا نقدم لهم عددا من الدورات الهامة مثل: دورات في علم الحاسوب والتربية للسياقة , دورة قراءة خرائط دورات إسعاف أولي , وللفتيات دورات تجميل وربط شالات ,إضافة إلى تطبيق برنامج “شبكات” وهو برنامج أعدته وزارة المعارف ويعمل على تعليم الطالب مهارات بناء العلاقات وتطوير مؤهلات في حياة العمل كتحديد الطموحات الذاتية والية تحقيقها وطرق اتخاذ القرار , كما يتم دمج الطلاب في برنامج”نفتي” والذي يقوم على تنمية المبادرات التجارية والاقتصادية بعد تأهيلهم من خلال برنامج عمل خاص يؤهلهم لهذه المهارات وبعد التأهيل تطور المجموعة منتوجا ما يدخل إلى مسابقات تنافسية قطرية ,وقد وصلت مجموعاتنا عدة مرات إلى المراحل النهائية من التصفيات خلال أعوام عديدة, كما يدرس الطلاب في دورة مكملة حول سبل الاندماج في سوق العمل والتعامل مع رب العمل والمشاكل التي ستواجهه في الحقل بعد الخروج إلى سوق العمل مستقبلا , و نحاول في نهاية المطاف إيجاد أماكن عمل مناسبة للطلاب بعد تأهيلهم “.

    وتعتبر الفعاليات الاجتماعية من المجالات الحيوية في البرنامج السنوي لوحدة النهوض بالشبيبة ,عن أهمية المجال وعمله يستطرد محاميد :” يهدف هذا المجال إلى معالجة سلوكيات وظواهر خطيرة أو قد تكون خطيرة على فئة الشباب التي تتعامل معها وحدتنا , وقد تبنت الوحدة عددا من المشاريع الهامة والمدروسة للتعامل وتهدف هذه البرامج بمجملها إلى رفع مستوى الوعي لدى الطلاب لأسباب ودوافع الخطر الشخصية والعائلية والتوعية لأسباب العنف ,وفي ختام التأهيل عبر هذه المشاريع يبدأ الطالب بطرح وامتلاك بدائل لعوامل الخطر وسبل الحماية “.

    وأضاف :” يشارك طلابنا أيضا في محاضرات في مجال التوعية لمخاطر في المجال الصحي والأخلاقي مثل المخدرات , الارجيله , التدخين… ,كما نطبق مشروع “دورية الشباب” والذي بعمل للوصول إلى الشباب المتسربين حيثما كانوا مثل الأماكن العامة وأطراف المدينة الخ.. ,وبعد رصدهم يتم بناء برنامج عمل لهم لإعادتهم إلى المدارس “.

    وتشارك وحدة النهوض بالشبيبة مؤخرا في مشروعين بالتعاون مع مشروع شميد للأولاد في ضائقة, الأول في مدرسة الغزالي يشارك فيه مع 25 طالبا منتظما من المدرسة, ويهدف المشروع إلى تطوير الذات لدى الطالب ورفع مستوى تصوره الذاتي لنفسه , أما المشروع الثاني فهو مشروع “فسيفساء” ,والذي يعمل على تطوير قدرات الحوار والتسامح وقبول الآخر والمختلف في المجتمع لدى فئة الشباب , حيث نعمل حاليا مع 16 مجموعة من الاعداديات في أم الفحم ويشارك في هذا المشروع ما يقارب 320 طالبا , إضافة إلى مشاركة وحدتنا في كافة مشاريع شميد للأولاد في ضائقة”. .

    وحول المشاريع التي تقدمها وحدة النهوض بالشبيبة في مجال القيادة أوضح محاميد:” لدينا مجموعة قيادة شابة تابعة لوحدة النهوض بالشبيبة وهي فعالة ومتجددة سنويا ,وتعمل هذه المجموعة منذ 12 سنة في مجال تنمية المهارات القيادية لدى الطلاب المتسربين أو على وشك التسرب ,وفي ختام السنة يندمج هؤلاء الطلاب بمشاريع جماهيرية تطوعية , وهنالك مجموعة أخرى للتنمية القيادية أو ما نسميه ب “مجموعات تمكين” داخل المدارس مثل مدرسة الحكمة ومدرسة خديجة بنت خويلد, تعمل مع طلاب,حيث يتم بناء برنامج خاص بهم وفي نهاية التأهيل يندمج هؤلاء الطلاب أيضا في مشاريع تطوعية جماهيرية .

    واختتم السيد فهمي :” إضافة إلى كافة البرامج السابقة,تنفذ وحدة النهوض بالشبيبة سنويا عددا من الفعاليات الحقلية وبرامج التحدي التي تركزت هذا العام مع طلاب “الدفيئة ” نعمل من خلالها على تكريس وتذويت عدة مواضيع من قيم ومفاهيم مختلفة في كل عام , كما ننظم سنويا مخيمات مدارس حقلية , ومخيمات قيادة نمرر من خلالها مضامين هامة لهذه الفئة من الشباب , كما يتم إشراكهم في مدارس حقلية يزور من خلالها الطلاب مسارات مختلفة في البلاد .إضافة إلى دورات في المهارات الحياتية, ودورات في “كيفية قضاء أوقات الفراغ” .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. يا استاذ فهمي شكرا كتير الك بس احنا نجحنا لان المعلمه سناء ثابرة لتنجحنا كل الاحترام يا احلا معلمه احنا منحبك كثير يا ريت كملتي معنا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.