• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أ. د . مشهور فواز: في ذكرى مولده صلّى الله عليه وسلّم ما لا تعرفه عن نبيك

    في ذكرى مولده صلّى الله عليه وسلّم

    ما لا تعرفه عن نبيك( 3 )

    جاء في كتاب الشّفا بتعريف حقوق المصطفى- للقاضي عياض رضي الله تعالى عنه :

    – قَوْلُهُ تَعَالَى (أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صدرك) قَالَ الْحَسَنُ رضي الله عنه أي : مَلأَهُ حُكْمًا وَعِلْمًا، وَقِيلَ مَعْنَاهُ: أَلَمْ يُطَهِّرْ قَلْبَكَ حَتَّى لَا يَقْبَلَ الْوَسْوَاسَ . انظر : ( الشفا ، للقاضي عياض 1 / 18 )

    وَقَدِ اخْتَلَفَ المُفَسِّرُونَ فِي مَعْنَى قَوْلِهِ تَعَالَى فِي أُمِّ الكِتَابِ (اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ، صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عليهم)

    قال أَبُو الْعَالِيَةِ وَالْحَسَنُ الْبَصْرِيُّ: الصِّرَاطُ المُسْتَقِيمُ هُوَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَخِيَارُ أهْلِ بَيْتِهِ وَأصْحَابِهِ . انظر ( الشفا ، للقاضي عياض،1 / 22- 23 )

    وَحَكى أبو عبد الرحمان السُّلَمِيُّ عَنْ بَعْضِهِمْ فِي تَفْسِيرِ قَوْلِهِ تَعَالَى (فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بالعروة الوثقى) أنَّهُ مُحَمَّدٌ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَقِيلَ الْإِسْلَامُ، وَقِيلَ شَهَادَةُ التَّوْحِيدِ ( الشفا، 1 / 23 )

    وَقَالَ سَهْلٌ رضي الله عنه فِي تفسير قَوْلِهِ تَعَالَى : ” وَإِن تَعُدُّوا نِعْمَةَ الله لَا تُحْصُوهَا ”

    قَالَ نِعَمَتُهُ بمُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . ( الشفا ، 1 / 23 )

    ” اللهمّ صلّ وسلّم على سيدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين كلّما ذكرك وذكره الذاكرون وكلّما غفل عن ذكرك وذكره الغافلون ”

    أخوك : أ. د . مشهور فواز – رئيس المجلس الإسلامي للإفتاء في الداخل الفلسطيني( 48 )

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.