• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    كفر قرع: بدحي رئيس المجلس يتحدث عن إنجازات الإدارة الحالية

     

     

    عبد الإله معلواني

    استعرض المحامي فراس بدحي، رئيس المجلس المحلي في قرية كفر قرع، إنجازات الإدارة الحالية للمجلس خلال سنة ونصف من عمر الإدارة، مؤكدا أن إدارته نجحت في تنفيذ العديد من المشاريع واستغلال الميزانيات في التخطيط والتنفيذ على أرض الواقع، الأمر الذي لمسه المواطن القرعاوي بصورة فعلية على أرض الواقع، بعيدا عن الشعارات.

    جاء ذلك في لقاء مطوّل أجرته معه صحيفة “المدينة”، واستهله بدحي بتهنئة الأمة الإسلامية وأهالي كفر قرع بحلول عيد الفطر المبارك قائلا: “نتوسل إلى الله في هذه الأيام أن يحفظ كفر قرع ويبعد عنها كل سوء، ونسأل الله أن يعيد علينا رمضان باليمن والخير والبركات وأهنئ أهالي بلدي في كفر قرع والأمة الإسلامية بمناسبة عيد الفطر المبارك فكل عام والجميع بألف خير وتقبل الله منا ومنكم الطاعات”.

    كل عام والأمة الإسلامية بألف خير.

    مجابهة جائحة “كورونا”

    وتوجّه بدحي بالشكر الجزيل إلى كافة أطياف المجتمع القرعاوي على وقفتهم وتكافلهم خلال جائحة “كورونا”، وقال: “هذه فرصة أن أتقدم بجزيل بالشكر لجميع أطياف المجتمع القرعاوي الذين تكاتفوا خلال هذه الفترة، والتزموا بتعليمات وزارة الصحة، كما أشكر جميع الاخوة الذين كانوا سندا وعونا للمجلس المحلي في بث ونشر التوعية لجميع أطياف المجتمع القرعاوي، لمنع انتشار وباء الكورونافي كفر قرع، رغم وجود عدد من الإصابات في بلدنا، ولكن أثبت المجتمع القرعاوي أنه مجتمع متكافل بكل ما للكلمة من معنى، وقد نجحنا في الحد من الظاهرة والوقوف يدا بيد مع بعضنا بعضا امتثالا لقوله صلى الله عليه وسلم “مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ؛ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى.

    وأضاف: “وهي فرصة أيضا لتوجيه الشكر الجزيل للجمعيات יעםגהגצ والحركات من أئمة مساجد وحراك شبابي وغيرهم ممن تجندوا لدعم طبقة المسنين والعائلات المتعففة في كفر قرع ووقفوا معها سندا وعونا مع المجلس المحلي من أجل أن نعبر هذه الأزمة، فجزيل الشكر مني ومن إدارة المجلس المحلي إلى الجميع على وقفتهم وجهودهم، والحمد لله المجتمع القرعاوي ينعم اليوم بأمن وأمان وسلامة، ولكن لا زلنا نشدد أن الأزمة لم تمر نهائيا، فيجب علينا جميعا أن نأخذ الحيطة والحذر ووسائل الوقاية لنمنع عودة جائحة كورونا إلى كفر قرع”.

    وأكد المحامي بدحي “مع بداية هذه الدورة عبرنا ثلاث أزمات، منها وجود 3 انتخابات كنيست متتالية وعدم وجود ميزانية مصادق عليها من الدولة، وكذلك أزمة العنف وجائحة الكورونا التي اجتاحت المجتمع العربي، لكن بفضل من الله وقف المجتمع القرعاوي صفا واحدا والآلاف سجدوا على شارع 65 متكاتفين بقلب واحد ورفعوا صرختهم وغضبهم ضد العنف، وكان هذا الحدث تاريخيا بالفعل حيث لم تشهد كفر قرع مثله على مدار تاريخها، كذلك كان المجتمع القرعاوي بالمرصاد لأزمة الكورونا نتيجة للتكاتف والتضامن والروح الوحدوية، وهي فرصة أيضا لأتوجه بالشكر لجميع الطواقم الطبية في كفر قرع من أطباء وممرضين وممرضات وطواقم إسعاف، الذين كانوا بالصف الأول لمجابهة أزمة كورونا،واخص بالذكر أطباء كفر قرع الذين وقفوا وبذلوا جهدا كبيرا وتعاونوا مع إدارة المجلس للحد من انتشار ظاهرة كورونا وخاصة الدكتور جميل محسن الذي يشغل منصب مدير قسم الكورونا في مستشفى هيلل يافا”.

    وأشار إلى أن وقفة المجلس المحلي والأهالي خلال أزمة كورونا من خلال الاعلام المكثف للتوعية واخذ الحذر والحيطة, دعم جميع العائلات المتعففة وتوزيع الطرود الغذائية والمواد المعقمة، امتدحت من كافة الجهات والوزارات المعنية والتي أثنت على عمل موظفي المجلس في ظل هذه الأزمة”.

    وأوضح رئيس مجلس محلي كفر قرع أنه في ظل جائحة كورنا جرى توزيع 608 قسيمة شراء بقيمة 500 شيكل للقسيمة بتمويل وزارة الرفاه الاجتماعي، كما جرى توزيع 250 قسيمة إضافية بمبلغ 400 شيكل للقسيمة وزعت على العائلات المتعففة بتمويل من اهل الخير وقسم منها من تمويل “مفعال هبايس”، وقال إن مجمل ما جرى توزيع يقدر بقيمة نصف مليون شيكل، وزعت على العائلات المسجّلة ضمن قسم الخدمات الاجتماعية في المجلس وعلى عائلات تعرضت لضيق اقتصادي بسبب الأزمة الاقتصادية في ظل كورونا.

    وأضاف أيضا: “خلال شهر رمضان جرى توزيعقرابة 1162 وجبة غذائية للعائلات المتعففة جرى تجنيدهن من المجلس ووزارة الداخلية و”مفعال هبايس”

    تغيير جذري وإنجازات مهمة

    في جهاز التربية والتعليم

    وفي ملف التربية والتعليم وحرص الإدارة الحالية لمجلس كفر قرع برئاسة المحامي فراس بدحي على تحقيق التطلعات التي طرحت قبيل الانتخابات، لفت رئيس المجلس إلى أنه “منذ بداية الدورة الحاليةوضع المجلس نصب عينيه عدة أهداف مركزية كان في مقدمتها جهاز التربية والتعليم، وفي هذا المقام بداية، أنوّه إلى الجهود المكثفة التي تبذلها إدارة المدرسة الثانوية في ظل “كورونا” من أجل إعداد طلابنا المتقدمين لامتحانات البجروت، فقد تواصلت المدرسة الثانوية بطاقمها طوال أزمة كورونا مع طلاب الثانوية، وقاموا بتهيئتهم عبر التعلم عن بعد مع الأخذ بعين الاعتبار صعوبة هذه المسألة، ثم تواصل الثانوية بعد عودة الطلاب, تكثيف الجهود من أجل رفع معدل البجروت في الثانوية، فكل الشكر والتقدير لطاقم المعلمين وعلى رأسهم مدير المدرسة الأستاذ ناظم زحالقة على جهودهم الرائعة والمباركة”.

    وشدّد بدحي على “وجود تغيير ملحوظ جدا على مستوى المدارس الثانوية والإعدادية خاصة بعد التغييرات التي قامت بها الإدارة الحالية في هذا الصدد، من خلال تعيين الأستاذ ناظم زحالقة مديرا للثانوية وتعيين الأستاذ سلطان إسماعيل مديرا للإعدادية”.

    ولفت إلى “إدخال تخصصات علمية جديدة للمدرسة الثانوية وتنمية التعاون والتواصل بين الثانوية والإعدادية في مسألة تجهيز الطلاب المترفعون من التاسع إلى العاشر, إضافة الى الترميمات الواسعهلخلق بيئة تعليمية تليق بطلاب كفرقرع”.

    وكشف عن “أعمال تسير على قدم وساق من أجل تجهيز المختبرات والتي تأخر تجهيزها بسبب جائحة “كورونا”.

    وقال بدحي “نحن مصممون بإذن الله على إنجاز مشروع المختبرات قبل بداية السنة الدراسية القادمة، لينعم طلابنا بمختبرات حديثة وبجودة عالية جدا متماشية مع التقدم التكنولوجي، حتى يتسنى لنا تدريس وتمرير التخصصات العلمية بمستوى عال جدا، كذلك جرت المصادقة المبدئية في وزارة التربية والتعليم على على إقامة مركز للتعليم التكنلوجي في كفر قرع، وهذا إنجاز كبير وخطوة كبيرة إلى الأمام في أن تكون لدينا في كفر قرع مدرسة لتعليم التكنولوجيا”(מח”ט מרכז חינוך טכנולוגי).

    وأضاف إنه “تمت المصادقة على بناء جناح جديد في المدرسة الإعدادية “ابن سينا” بدل القسم القديم الواقع في الجهة الشمالية من المدرسة، بحيث يكون المبنى الجديد إضافة عصرية على المدرسة، وبإذن الله ستبدأ الأعمال في هذا المشروع مع نهاية العام الجاري”.

    نعم للاستقلالية في إدارة المدارس

    ولا للاعتبارات السياسية

    يؤكد المحامي فراس بدحي أن إدارته “اعتمدتسياسة إعطاء الاستقلالية لمدراء المدارس في إدارة شؤون المدرسة ضمن أهداف محددة مسبقا، بحيثيكون كل مدير موكل بالوصول الى هذه الأهداف،على سبيل فيما يخص الثانوية اتفقنا على رفعمستوى معدل البجروت وهنا يعمل المدير مع طاقم الإدارة على تنفيذ هذه الأهداف دون تدخل إداري من المجلس المحلي، وبعيدا عن التدخل السياسي،وبهذا نكون أوفينا بوعدنا للمواطن أن نبعد السياسة عن جهاز التربية والتعليم، شريطة أن تقوم الإدارة برفع مكانة جهاز التربية والتعليم ورفع مستوى التعليم من خلال إدارة مهنية مستقلة, وتحت رقابة المجلس لتحقيق الأهداف المنشودة.

    هذا وأعلن رئيس المجلس المحلي عن بشرى سارة للمواطنين فيما يخص معدل البجروت والارتفاع الكبير الذي تحقق بهذا الجانب مشيرا إلى أنه ستنشر النتائج الجديدة قريبا والتي تظهر التقدم الكبير”.

    الأعمال في الشارع الرئيسي

    وحول الأعمال الجارية والقادمة في منطقة الشارع الرئيس ومدخل البلد في كفر قرع، قال المحامي فراس بدحي إن “المدخل الرئيس مخطط لثلاث مراحل أساسية، المرحلة الأولى ما يشهده المواطن في هذه الأيام من توسيع المدخل من خلال إتمام التوسعة واضافة مسار آخر من جهة اليمين يتجه لمنطقة الخضيرة، في هذه الأيام نقوم بتعبيد الشارع وانهاء هذه المرحلة وتخطيط المسارات الجديدة والاضافية التي قامت بها الإدارة, حسب التخطيط التي تم المصادقة عليه من قبل وزارة المواصلات وتحت اشرافها.

    وأشار إلى أن التوسعة كانت على حساب أراضي تابعة لمجلس إقليمي منشه، وليس أراضي خاصة للمواطنين”.

    وأكد أنه “بعد تعبيد الشارع سيلاحظ المواطن حجم التوسعة، بينما في المرحلة الثانية ستكون هناكإضافة شارع جديد يمتد من محطة وقود عليمي غربا حتى مصنع عجال أبو حمد، وقد أودع المجلس خارطة هيكلية مفصلة لهذا الشارع، وجميع ما تم مصادرته من أراضي كانت تابعة أيضا لمجلس منشه والخارطة الآن مودعة في اللجنة اللوائية في حيفا قيد الاعتراضات، ومن المتوقع بعد مرحلة الاعتراضات أن يقوم المجلس بشق الشارع وتحديده أولا ومن ثم طلب ميزانية من وزارة المواصلات لشق الشارع وتعبيده مع تجهيز البنى التحتية اللازمةوبهذا نتمم المرحلة الثانية”.

    أمّا المرحلة الثالثة وفق رئيس المجلس المحلي “في المرحلة الثالثة وهي الجهة الشرقية، نحن باتصالات متواصلة مع لجنة التنظيم والبناء لإنهاء جميع الاعتراضات والمشاكل المنوطة بفتح الشارع بما في ذلك قضية الصخور جنب مدرسة سخنين في الجهة الشرقية، ونتأمل في الشهور القادمة ان نحل المشاكل العالقة بهذا الموضوع وسيتم فتح الشارع بإذن الله، وبإنهاء المراحل الثلاث، بعد إتمام هذه المرحلة ستكون عملية السير ميسرة أكثر وسنخفف بشكل كبير من أزمة السير في كفر قرع”.

    وأضاف: “إضافة لذلك ووفق خطة الحكومة 922 كان هناك ميزانية لتعبيد وتخطيط الشارع من دوار مدخل البلد وحتى بيت الأستاذ عبد الجبار أبو عطا، وكان هناك ميزانية ولكن على مر السنين السابقة لم يتم استغلال هذه الميزانية، إلا أن الإدارة الحالية قامت بالتواصل مع وزارة الإسكان واتفق على نشر مصادقة وهذا ما فعلته الإدارة وتم اختيار شركة تخطيط التي ستباشر بعد العيد مباشرة بالعمل من أجل تخطيط الشارع ابتداء من الدوار وحتى بيت الأستاذ عبد الجبار أبو عطا”.

    وأوضح رئيس المجلس: “بهذا الصدد نقول إن المهم هو أن تنجر المشاريع لا ان تفكر بها بل أن تنجزها وتقوم باستغلال الميزانية وهذا ما قمنا به في الادرة الحالية, المواطن يريد ان يرى العمل على ارض الواقع وانا اتفهم ذلك جيدا, لان المواطن سئم الوعود والشعارات.

    الخرائط المفصّلة والإنجاز الكبير

    تطرق المحامي فراس بدحي في لقائه مع “المدينة”، إلى إنجاز كبير آخر تحقق خلال دورة المجلس الحالية برئاسته، والمتمثل في إعداد خرائط مفصلة ونشر مناقصات لشركات تخطيط لهذه الخرائط.

    وقال: “الإدارة الحالية قامت بإعداد ونشر مناقصاتخرائط مفصلة الأولى كانت في منطقة “عين وردة” والان تعمل شركة تخطيط بعد ان فازت في المناقصة لتخطيط عين وردة، وهي مهمة لأنها تشمل أراضي تابعة لـ “دائرة أراضي إسرائيل” وقضية المصادرة ستكون غالبا من أراضي التابعه للدوله عين وردة وهذا ما يسمى مسطح رقم 10، أما باقي المسطحات فقد تم نشر مناقصات لمسطح رقم 9 وفازت شركة تخطيط لإعداد مخطط لهذا المسطح،مسطح رقم 8 منطقة “المكايل” بأكملها، ومنطقة النزازة مخطط رقم 7، نجمل الأمور بالقول انه بخلافاعن الإدارات السابقة، الإدارة الحالية نشرتمناقصات لإعداد خرائط مفصلة لمنطقة عين وردة مسطح رقم 10، منطقة المكايل مسطح رقم 8، منطقة العرق مسطح رقم 9 ومنطقة النزازة مسطح رقم 7، وكل العمل على هذه المسطحات يكون بصورة واحدة، بمعنى جميع هذه المسطحات تم فيها نشر مناقصات والاعلان عن فوز مخططين للمباشرة والعمل بالتخطيط وهذا لم يتم مع أي إدارة سابقة .

    وأضاف: “أن تكون هناك 5 مخططات تعمل معا في ان واحد بعد نشرها وإعطاء العمل لشركات تخطيط من اجل أن ننهي المعاناة لقضية البناء غير المرخص وقضية الحصول على رخصة للكهرباء وخاصة بالمناطق المؤهولة بالسكان، ومتوقع خلال سنة ونصفإلى سنتين أن ننجز هذه المخططات ويتم إيداعها في اللجنة اللوائية للمصادقة عليها، وهذا بحد ذاته انجاز كبير ليس على مستوى كفر قرع وانما على مستوى الوسط العربي عامة. جميع هذه المخططات تباشر شركات التخطيط ببدء العمل لإنجازها، والميزانية المنوطة بهذه المخططات تم الحصول عليها من وزارة الإسكان، وقسم منها كانت موجودة ضمن خطة 922 في السابق وقسم منها جرى تحصيلها بمجهود قام فيه المجلس المحلي بإدارته الحالية والحصول على موافقات تخطيط من وزارة الإسكان”.

    وأكد أن “إخراج هذه المشاريع إلى حيز التنفيذ هو التغيير بحد ذاته، نشر مناقصات لمخططات هذا هو المعنى الحقيقي لاستغلال الميزانيات، الكثير من الميزانيات ضمن خطة 922 لم تستغل، الإدارةالحالية استغلت ذلك ونجحنا بنشر مناقصات من أجل التخطيط، البداية مهمة من أجل أن نبدأ بالحل لقضايا البناء الغير مرخص وحل مشكلة الكهرباء.

    مشاريع متواصلة..

    وقال رئيس المجلس المحلي في كفر قرع إن “هناك العديد من المشاريع والإنجازات التي تحققت خلال الدورة الحالية والتي تعكس عمل المجلس على الاستغلال الفعلي للميزانيات والتخطيط والتنفيذ، قمنا مثلا بتنفيذ ومواصلة مشروع مسار السير (ممشى)، وهذا ما صنعناه أيضا عبر بناء حديقة الألعاب في نهاية مسار السير في منطقة الحوارنة،كذلك المشروع الذي يتم العمل فيه هذه الأيام وهوبيت شبيبة قرب المتناس في كفر قرع، وأيضا نشرنامناقصة لبناء بيت عزاء جديد قرب مسجد الحوارنة، نعمل عليه”.

    ولفت إلى أن “الجديد في الأمر هو أننا نقوم بالتنفيذ الفعلي واستغلال الميزانيات رغم الظروف الصعبة وعدم وجود حكومة خلال سنة ونصف وميزانية مصادق عليها وازمات مثل العنف وأزمة الكورونا، إلا أن المجلس بإدارته الحالية يعمل جاهدا على تنفيذهذه المشاريع والمواطن يراها بأم عينيه على أرضالواقع، وهذا هو هدفنا وهذه هي تطلعاتنا مصداقا لقوله تعالى: “وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون..”، وعليه فالمواطن يرى تنفيذ المشاريع بأم العين، وهو يشهد تغييرا جذريا في تحسين البنى التحتية، اذ تم منذ بداية الدورة تعبيد وتزفيت ما يقرب من 30 شارعا في احياء مختلفة خدمت جميع أطياف المجتمع القرعاوي، وتم تعبيدها من أجل راحة المواطنين من جميع عائلات كفر قرع، ومن يعيش فيها هم أبناء البلد، ومن يسكنون يشعرون بالرفاهية، آخر الشوارع كان في “خلة الشلح” هذه الاحياء كانت مهملة على مدار عشرات السنوات, الإدارة الحالية اخذت على عاتقها تنفيذ هذا المشروع الجيوي بعيدا عن أجواء ووعود الانتخابات وانما خدمة للمواطنين بالاحياء. والناس حقا تشعر بالتغيير في مستوى الحياة. المجلس بإدارته الحالية يعمل بدون اعتبارات سياسية، وهذا المشروع الكبير لتعبيد الشوارع جاء بجهد مباشر من الإدارة الحالية، والميزانيات التي حصلنا عليها تعد سابقة على مستوى الوسط العربي من حيث قدرتنا على تجنيد ميزانيات لتعبيد 30 شارعا خلال السنة الأولىمن عمر الإدارة الحالية”.

    كما تحدث رئيس المجلس عن “العمل على إقامة مركز طوارئ لخدمة الجمهور في كفر قرع (מוקד עירוני) وسوف يتم قريبا تجديد موقع المجلس على الانترنت وإعداد تطبيق عبر الهاتف لتسهيل عملية تواصل المواطن مع المجلس والتوجه إليه لإنجاز معاملاته، وقال إن مركز التواصل مع الجمهور سيعلن عنه في الفترة القريبة القادمة”.

    نحترم كل الآراء ولا نتعاطى مع صفحات الفتنة والصفحات تحت الأسماء المستعاره

    إلى ذلك شدّد المحامي فراس بدحي أن نهجه في العمل الإداري يقوم على “احترام الرأي والرأي الآخر والنقد البناء، لذلك قررنا عدم الرد على صفحات “فيسبوك” التي هدفها الفتنة وتعطيل المشاريع، لأن الوحدة بين أبناء العائلة الواحدة في بلدنا كفر قرع أهم بكثير من الانشغال بالرد على المثبطين والسلبيين، نحن نعمل لوجه الله ومن أجل راحة ورفاهية المواطن القرعاوي، لذلك الصفحات المستعارة التي تعمل بالفتنة وبث الأخبار المضللة نحن لا نتعاطى معها بل نعمل وننظر إلى الأمام دائما في سبيل نهضة مجتمعنا القرعاوي لما فيه الخير دائما”.

    وأضاف: “حين جئنا إلى المجلس رفعنا شعارا في غاية الأهمية وهو أن “كفر قرع عائلة واحدة” وهذا ما نسعى إليه بكل جدية وجهد، كذلك حرصنا على إثبات قدرتنا على الإنجاز واستغلال الميزانيات من أجل التخطيط وترجمة تطلعاتنا إلى واقع محسوس لكل مواطن”.

    في ختام اللقاء مع “المدينة” توجّه رئيس مجلس محلي كفر قرع المحامي فراس بدحي بالشكر والتقدير إلى” قسم الرفاع الاجتماعي على عمله فيخدمة المواطنين خلال أزمة كورونا، كذلك قدم شكر خاص لأعضاء قسم الطوارئ في المجلس وعلى رأسهم الأخ معن مصالحة ضابط الامن والأمان،وقسم الهندسة السيد عبد الفتاح أبو عطا والسيد سفيان عسلي وقسم الصيانة السيد نورابو فنهوالسيد حسن بدحي وباقي الموظفين الذين تجندوا مع باقي الأقسام قسم الشبيبة والتربية اللامنهجية ومدينة بدون عنف، تجندوا لمساندة المواطن في ظل ازمة كورونا، وقسم التربية كان له القسط الأكبر في اعداد التوجيهات والدعم لجهاز التربية والتعليم في هذه الفترة العسيرة. وبفضل هذه الجهود مررنا من الازمة بسلام بسبب الجهود الجبارة ولهم مني جزيلالشكر والثناء على هذا المجهود”.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. قلناها قبل وبنعيد عليها بدون ربط بيوت الناس بالكهرباء بكل البلد فشششششش انجاز

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.