• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    جائزة التربية والتعليم لثانوية القاسمي

    حققت مدرسة القاسمي الثانوية الأهلية – باقة الغربية إنجازا كبيرا بفوزها بجائزة منظمة المعلمين للتربية والتعليم. حيث تم الإعلان عن هذا الفوز في حفل بهيج وكبير جرى في قاعة المؤتمرات والاحتفالات في مطار بن غوريون بحضور وزير المعارف رافي بيرتس ومدير عام الوزارة السيد شموئيل أبواب. هذا وقد حازت المدرسة على هذه الجائزة المرموقة بعد تميزها بعدة مشاريع قيّمة أهمها مشروع “براعم القاسمي” الذي تنظمه المدرسة منذ أكثر من ثلاثة أعوام. جاء هذا الفوز بعد الزيارة التي قامت بها لجنة تحكيم خاصة للمدرسة حيث قامت اللجنة بالاطلاع عن قرب على المشروع الفائز وعلى مجمل العمل التربوي في المدرسة حيث برزت المدرسة بكل ما يخص الفعاليات والمشاريع التي لها علاقة بالمشاركة المجتمعية والعطاء للمجتمع. يُذكر أن عشرات المدارس شاركت في المسابقة وصل منها سبع عشرة مدرسة للمرحلة النهائية وذلك ضمن فئة المنافسة للمرحلة الثانوية حيث فازت عن هذه الفئة فقط أربع مدارس من ضمنها مدرسة القاسمي الثانوية الأهلية للتميّز والقيادة.
    المشروع الفائز “براعم القاسمي” يحوي بداخله قيما عظيمة حيث تقوم مجموعة من طلاب مدرسة القاسمي الثانوية أسبوعيا باستقبال طلاب من مدارس ابتدائية وتتضمن اللقاءات دروس تقوية ومساعدة في الدراسة وقد أثبت المشروع نجاحه عاما بعد عام بسبب التقدم الكبير بالنتائج التحصيلية التي حدثت عند طلاب المدارس الابتدائية. المشروع بمبادرة واشراف الأستاذ وجيه كبها، مركز التداخل الاجتماعي في المدرسة. وبمساعدة من مستشارة المدرسة المعلمة نعيمة قعدان.
    مدير مدرسة القاسمي الثانوية الأهلية الدكتور وسيم برية هنأ الطلاب والطاقم التعليمي على هذا الفوز الرائع وقال “هذا الإنجاز مضاعف كون المدرسة مهتمة بالعطاء المجتمعي بشكل كبير فهو يتلاقى مع رؤيتها لذلك نعتبر الفوز أيضا فوزا لرؤية المدرسة” كما وشكر المدير كل القائمين على المشروع الفائز.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.