• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    حملة “رمضان العطاء” في إعداديّة عيلوط

    اتّبعت مدرسة عيلوط الإعداديّة تقليدًا سنويًّا رمضانيًّا تقوم بموجبه بجمع الموادّ التموينيّة الحيويّة في شهر رمضان الفضيل، إذ يعمل على توزيعه طاقم مشتركٌ من المعلّمين والطلّاب من المدرسة الإعداديّة على العائلات ذات المدخول المادّيّ المتدنّي والأُسَر المحتاجة للدعم في قرية عيلوط.انطلقت الحملة بتوجيهاتٍ من مدير المدرسة المربّي توفيق سليمان، ونجحت خلال أيّامٍ قلائل في جمع موادّ غذائيّة أساسيّة للمطبخ الرمضانيّ كي تسهم في سدّ حاجات العائلات المستورة في أنحاء القرية، وقد قام الطاقم المسؤول عن الحملة وتنفيذها بتعبئة الطرود الغذائيّة في عبوات كرتونيّة واسعة تتّسع لنوعيّات متعدّدة من الموادّ والمستحضرات الغذائيّة اللازمة، التي قام ثلّةٌ من المربّين والمعلّمين بصحبة ممثّلين عن طلّاب المدرسة بتوزيعها في أحياء القرية وفق أولويّة العائلات المحتاجة التي تعدّت إلى ستّين عائلة تقريبًا، حيث حظيت كلٌّ منها بطردٍ واحدٍ تعبيرًا عن تضامن المدرسة الإعداديّة معلّمين وطلّابًا معهم في شهر الخير والعطاء رمضان الكريم، وشعارهم قوله تعالى: بسم الله الرحمن الرحيم (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ)، صدق الله العظيم.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.