• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    الروائية الواعدة مها همام عبادي في ضيافة الثقافة الفلسطينية

    استضافت وزارة الثقافة الفلسطينية، ومدرسة بنات ابراهيم الخواجا الثانوية في محافظة طولكرم الكاتبة الروائية الواعدة، ابنة كفر قرع، مها همام عبادي، حيث تحدثت عن تجربتها الابداعية، وعن روايتها الأولى”عيناك والاحتلال”، وتطرقت في حديثها الى بداياتها الأولى منذ الطفولة المبكرة، والمراحل التي مرت فيها، وأشارت الى أن قراءة الروايات والقصص والكتب الأدبية شكل لديها دافعًا قويًا لمواصلة نشاطها الأدبي والثقافي والانطلاق أكثر لكتابة أعمال أدبية جديدة.
    كما وتطرقت الى دور مدرساتها ومساندهتهن لها، وصقل شخصيتها، ودعم والديها وأقاربها في كل خطواتها، وقدمت ملخصًا لروايتها.
    وقد رحبت مديرة المدرسة المربية عندليب القب، بالكاتبة عبادي، وحيت وزارة الثقافة على هذه المبادرة لتقوية الخطاب الثقافي، والتواصل مع المواهب الابداعية الجديدة.
    أما مشرفة اللغة العربية حنين الكرمي فأكدت على النشاطات التربوية والثقافية والترفيهية، ودورها الفعال الخلاق في بناء وصقل وتنمية شخصية الطالبات الاجتماعية والنفسية والعقلية.
    ونقل ممثل وزارة”الثقافة”منتصر الكم تحيات وزير الثقافة الفلسطيني د.ايهاب بسيسو، وقال:”أن وزارة الثقافة تولي أهمية في دعم المبدعين والمبدعات في المجال الثقافي، وهو المحور الأساسي من الخطة الاستراتيجية الثقافية لصيانة الثقافة الفلسطينية والمحافظة عليها.
    وفي نهاية اللقاء أجابت الكاتبة الروائية الصاعدة مها عبادي عن أسئلة واستفسارات الطالبات اللواتي أجزلن الشكر الموصول لها، وأهدت مكتبة المدرسة نسخًا من روايتها.

    من:شاكر فريد حسن

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.