• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    مؤتمر فلسطينيي أوروبا الخامس عشر بهولندا

    انطلقت السبت في روتردام الهولندية فعاليات مؤتمر فلسطينيي أوروبا الخامس عشر تحت شعار (100 عام شعب ينتصر وإرادة لا تنكسر) بمشاركة الألاف من أبناء فلسطين في القارة الأوروبية وممثلين عن مؤسسات العمل الوطني الفلسطيني والجاليات الإسلامية والعربية والأوروبية وأحرار العالم.ورحب المنسق العام للمؤتمر أمين أبو راشد بالمشاركين في مؤتمر فلسطينيي أوروبا، موجها التحية إلى أبناء فلسطين في القدس المحتلة والضفة الغربية وقطاع غزة واراضي 48 ومخيمات سورية ولبنان.وأكد أبو راشد أن رسالة المؤتمر هي الوحدة الوطنية الفلسطينية، وأن مؤتمر فلسطينيي أوروبا يعتبر أكبر نشاط وطني فلسطيني في القارة الأوروبية سيقود للعودة إلى فلسطين.كما أكد مازن كحيل في كلمة مؤسسة مؤتمر فلسطينيي أوروبا، أن الشعب الفلسطيني صاحب القرار في العودة الفلسطينية، وكل من نسق مع الاحتلال عجز عن سلب حق العودة من الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات، وأن الشعب الفلسطيني اليوم إلى العودة أقرب.
    من جهته الدكتور مصطفى البرغوثي رئيس المبادرة الوطنية الفلسطينية في كلمة متلفزة، أكد أن الشعب الفلسطيني قادر على استعادة حقوقه بالكفاح والمقاومة والوحدة الوطنية، داعيا إلى انهاء الانقسام والعمل المشترك على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني في بيروت وتشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية والتمهيد للانتخابات الرئاسية والتشريعية الفلسطينية والمجلس الوطني.وأشار المهندس هشام أبو محفوظ نائب الأمين العام للمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج إلى أن الشعب الفلسطيني متمسك بثوابته وهو شعب حي لا ينكسر، وأن مؤتمر فلسطينيي أوروبا أسمع صوته للجميع بأن حق العودة لابديل عنه.من جهته الأمين العام لاتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا سمير الفالح، أكد أن مؤتمر فلسطينيي أوروبا في نسخته الخامسة عشر دليل على أن القضية الفلسطينية مشروعة وأن العودة ستتحقق، وأنه لابد اليوم من المجتمع الدولي أن يرفع المظلمة والخطأ المسمى وعد بلفور عن الشعب الفلسطيني.
    وتخلل حفل افتتاح المؤتمر عدد من الكلمات التي تحدثت عن العمل الفلسطيني في أوروبا، حيث تطرق الدكتور منذر رجب رئيس تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا إلى أهداف وأنشطة التجمع، كذلك تحدثت إيمان أبو شويمة رئيسة رابطة المرأة الفلسطينية في أوروبا عن دور المرأة في أوروبا وما تعانيه المرأة الفلسطينية في فلسطين والشتات داعية إلى دعم صمود المرأة الفلسطينية.
    كذلك تطرق رامي عبده رئيس المرصد الأورومتوسطي لحقوق الانسان إلى الوضع الإنساني الصعب في قطاع غزة في ظل استمرار الاحتلال بحصاره وعن اليات عمل المرصد في توثيق انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، كما شهد افتتاح المؤتمر عروضا فنيا ومسرحية وإنشادية وفقرة خاصة بالدبكة الفلسطينية.يشار إلى أن أعمال مؤتمر فلسطينيي أوروبا تتواصل اليوم في روتردام حيث تنظم سلسلة من الفعاليات، منها مؤتمر باللغة الإنكليزية ومؤتمر الطفل الفلسطيني، وملتقيات (الأطباء والمهندسين والمعلمين والمرأة وفلسطينيي سورية) بالإضافة إلى معارض تراثية فلسطينية.فلسطين الان

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.