• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    الكاتبة ميسون حنا تصدر أغنيتها "نص الدنيا"

    الأنثى هي مصباح الكون ، وظله الوارف ، الذي يخفف عنّا جميعاً حرارة الحياة، وهي بحق نصف الدنيا، فهي الأم والزوجة والأخت والابنة، ويجب على المجتمع أن يعطيها المزيد من الحب والعطف والعدل والتفاهم .

    وهنا تتوج المربية والكاتبة ميسون حنا من مدينة سخنين في أغنيتها "نص الدنيا" والتي هي من كلماتها وغنائها ، وتذهب بنا إلى أمور جليلة غيّبها المجتمع الذكوري عن الأنثى ، فهي تحاكي في كلمات أغنيتها الرجل وتذكره أن الأنثى هي حقاً نصف الدنيا، فهي نبع الحنان والحب، وهي التي حملت وربّت ، وهي الوالدة التي سهرت، فلماذا كل هذا العبوس واليأس عند ولادة الأنثى ، والفرح والسرور عند ولادة الذكر؟

    في نهاية كلمات الأغنية ، تُصِرُّ الكاتبة على مكانتها الرفيعة في المجتمع ، وتطلب من الرجل العمل سوياً لعمارة هذه الأرض.

    الجدير بالذكر أن الأغنية من كلمات المربية الكاتبة ميسون حنا ومن ألحان ديانا غنطوس .

    كلمات الأغنية :

    زعلوا لما خلقت وفرحوا لما الصبي جبت

    ورجعوا زعلوا من جديد لما جبت البنت

    انا نص الدنيا يا ادم انا نص الدنيا

    انا نص الدنيا يا ادم ان شالله تكون فهمت

    انا الاخت الحنونه بمولدك شو فرحت

    ورفيقه عمرك وحبيبه قلبك وام اولادك صرت

    ومثل حبه الحنطه الي انغرست بالارض

    حملتك يا امي وشلتك وسهرت حتى كبرت

    انا نص الدنيا يا ادم انا نص الدنيا

    انا نص الدنيا يا ادم ان شالله تكون فهمت

    هات ايدك بايدي تا نعمر هالارض

    احنا اثنين خلقنا تا نكمل هالدرب

    هات ايدك بايدي تا نعمر هالارض

    حب الارض غالي مثل الصلاه فرض

    انا وانت الدنيا انا وانت الدنيا

    احنا سوى احنا سوى …سوى منكمل بعض .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.