• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    ‘إطارات سيئة‘ حرمت روزبرغ من المنافسة على المركز الأول

    قال سائق فريق مرسيدس نيكو روزبرغ أن حصوله على مجموعة سيئة من الإطارات خلال الحصة التأهيلية لسباق جائزة كندا الكبرى، الجولة السابعة من بطولة العالم للفورمولا واحد لموسم 2015 حرمته من إمكانية المنافسة للحصول على مركز الانطلاق الأول في سباق اليوم.

    وسينطلق روزبرغ من المركز الثاني في السباق على حلبة جيل فيلنوف، خلف زميله في الفريق لويس هاميلتون الذي أحرز مركز الانطلاق الأول للمرة 44 في مسيرته، والسادسة له هذا الموسم من أصل 7 سباقات.

    وأنهى روزبرغ الحصة التأهيلية متخلفاً بفارق حوالى ثلاثة أعشار من الثانية عن زميله خلال لفته الطائرة الأولى، إلا أنه لم يتمكن من تحسين زمنه في لفته الثانية.

    وعانى هاميلتون من انزلاقات أمامية عند المنعطف الثاني خلال لفته السريعة كلّفته بضعة أعشار من الثانية، كما أنه بدوره لم يتمكن من تحسين زمنه في لفته الثانية.

    وقام روزبرغ بإجراء تغييرات في ضبط السيارة خلال الحصة وهو لم يكن بحاجة لها بعد استدعائه من الفريق لوضع مجموعة جديدة من الإطارات الفائقة الليونة.

    وقال روزبرغ: “نسبة التماسك كانت ضعيفة خصوصاً مع الإطارات الخلفية في بداية القسم الثالث والأخير من الحصة التأهيلية Q3″.

    “كان عليّ التأقلم على الوضع، لذا أجريت بعض التعديلات البسيطة على الجناح الأمامي وبعض الأمور، إلا انه مع المجموعة الثانية من الإطارات الجديدة عادت الأمور لتعمل بشكل طبيعي قبل أن تعاودنا مشكلة الإنزلاقات الخلفية التي واجهناها في الطلعة الأولى. لذا لم يكن الوضع سهلاً”.

    “لقد أكّدوا لي الآن أن طاقم الإطارات لم يكن جيداً. لقد تمّ إبلاغي بضرورة إجراء تغييرات في ضبط السيارة”.

    “لم تجرِ الأمور وفقاً لما خططنا له لذا لم أتمكن من الحصول على مركز الانطلاق الأول”.

    وكان هاميلتون قد أنهى التجارب الحرة الثالثة في قاع الترتيب بعد فشله من تقديم لفة سريعة بسبب ظهور الأعلام الحمراء في مناسبتين إضافةً لبعض الأخطاء التي ارتكبها.

    إلا انه في الحصة التأهيلية تمكن من إعادة الامور لصالحه محرزاً مركز الانطلاق الاول للمرة 44 في مسيرته.

    وقال هاميلتون: “لم يكن يوماً سهلاً بالنسبة لنا”.

    “التجارب الثالثة كانت صعبة جداً. لم أتمكن من إكمال أي لفة سريعة – ربما بسبب أخطائي – لذا شاركت في الحصة التأهيلية وفقاً للإعدادات الي قمنا بها سابقاً”.

    “الحصول على مركز الانطلاق الاول هنا في كندا للمرة 44 في مسيرتي (وهو نفس الرقم الشخصي لهاميلتون في الفورمولا 1) هو أمر خاص جداً بالنسبة لي”.

    “أشكر الفريق على مجهوده الجبار وعلى مساعدتي في البقاء أمام منافسي المباشر نيكو روزبرغ”.

    5

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.