غنايم يستنكر مظاهر العنف في قرية سالم

تاريخ النشر: 28/11/17 | 19:21

في خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست قال النائب مسعود غنايم (الحركة الاسلامية ، القائمة المشتركة): قرية سالم هي قرية صغيرة وادعة في المثلث الشمالي تحولت قبل يومين إلى جبهة قتال وساحة الحرب حيث تطوّر خلاف بين طرفين في القرية إلى مواجهة مسلحة تم فيها تبادل إطلاق النار لأكثر من أربعين دقيقة وتجدد إطلاق النار ليوم الثاني أيضاً، هذا الشجار المسلح أدى إلى خوف وهلع بين الأهالي الأمنين وجرح العديد من المواطنين.

على الرغم من كثافة إطلاق النار واستمراره مدة طويلة لم تتدخل الشرطة أو أي جهة أمنية على الرغم من وجود حاجز عسكري قرب القرية ، ومن حقنا أن نسأل ونحتج أين دور الشرطة ولماذا لا نجدها كمواطنين العرب عند الحاجة؟

كان على الشرطة أن تتدخل بشكل سريع لوقف إطلاق النار ومصادرة السلاح.

وكان النائب مسعود غنايم قد بعث استجواب لوزير الأمن الداخلي منذ أول أمس حول الأحداث في قرية سالم وتهاون الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة