• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    فوائد الرياضة لدى المرأة في سن اليأس

    قالت دراسةٌ أمريكيةٌ أن المرأة التي تمارس تدريباتٍ رياضيةٍ بشكلٍ معتدلٍ تكون أقل عرضةً للإصابة بسرطان الثدي بعد انقطاع الطمث.
    ووجد الباحثون الذين نشرت دراستهم في دورية السرطان والي شملت أكثر من 3 آلاف امرأةٍ أصيبت بعضهن بسرطان الثدي أن من كانت تمارس الرياضة خلال سنوات الحمل والولادة كانت أقل عرضةً للإصابة بسرطان الثدي بعد سن اليأس وانضمت الدراسة بذلك إلى دراساتٍ سابقةٍ ربطت بين ممارسة التدريبات الرياضية بإنتظام وانخفاض معدل الإصابة بسرطان الثدي لكن كل الدراسات تشير فقط إلى علاقة ارتباطٍ، ولا تثبت أن ممارسة الرياضة في حد ذاتها هي التي تخفض خطر الإصابة بسرطان الثدي.
    وشملت الدراسة نساء متقارباتٍ في العمر، منهن 1550 أمرأة أصبن بسرطان الثدي و1550 امرأة لم يصبن بالمرض قدمن بياناتٍ عن عاداتهن الرياضية على مدار السنين وعاداتٍ حياتيةٍ أخرى مثل التدخين وشرب الخمور.
    وقد وجد الباحثون الصلة بين ممارسة التدريبات وتراجع خطر الإصابة بسرطان الثدي كانت فقط بين النساء اللاتي انقطع لديهن الطمث.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.