تصوير الأفلام المبتذلة في كفرقاسم منزلق خطير

تاريخ النشر: 25/11/21 | 7:21

إننا،في حزب الوفاء والإصلاح -فرع كفر قاسم- ندين ونستنكر ظاهرة تصوير الأفلام الإسرائيلية الساقطة والمبتذلة التي تكررت في السنوات الأخيرة في المدينة، إبتداءً من فيلم “فوضى” الرخيص الذي يحاكي ملاحقة وتصفية من تسميهم السلطات الإسرائيلية مطاردين فلسطينيين ،وصولاً إلى ما يدور الحديث عنه هذه الأيام لفيلم شرطي هابط إسمًا ومضمونًا .
إن اختيار مدينة كفر قاسم لما لها من خصوصية وطنية للتصوير ،إهانة حقيقةً لكل قسماوي وقسماوية، وظاهرة رخيصة لا يمكن أن تمر هكذا دون وقفة جادة من المسؤولين أولاً، ثم من الأوساط الشعبية لمنع تكرارها مجددًا.
إن استمرار السكوت وغض الطرف عن ظاهرة تصوير الأفلام الإسرائيلية الهابطة هذه في شوارع وحارات وبيوت كفرقاسم ،لن تزيد القائمين عليها إلا تماديًا ، وعليه فالمطلوب إذن صدور موقف جماعي رسمي وشعبي رافض لهذه الظاهرة المبتذلة مرةً والى الأبد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة