تخرج طلبة جمعية الإتقان في علوم القرآن جت

تاريخ النشر: 23/11/21 | 18:49

أحْيَتْ جمعيةُ الإتقان في علوم القرآن السبت احتفالها التكريميّ الخامس عشر لحملة إجازة القرآن الكريم والذين اجتازوا امتحاني التلاوة النظري والعملي في تلاوة القرآن الكريم وبالتعاون مع وزارة الأوقاف الفلسطينية، بحضور وفد من وزارة الأوقاف الفلسطينية على رأسهم الشيخ عاطف يوسف صالح الوكيل المساعد لشؤون الدعوة والإرشاد بوزارة الأوقاف الفلسطينية ، والشيخ عدنان ابو الواثق المدير العام لمديرية أوقاف طولكرم ، والشيخ محمود شرعب رئيس قسم القرآن الكريم في محافظة طولكرم.افتتح الاحتفال القارئ محمد ياسر ريان من كابول والحائز على جائزة مقرئ الأردن عام 2013، ليتحدّث بعدها مدير جمعية الإتقان الشيخ عبد الحكيم أسعد مُوجّهًا رسائل ووصايا لحملة الإجازة القرآنية بضرورة التواضع والإخلاص لله تعالى في طلب هذا العلم، إضافة إلى الانطلاق لنشر هذا العلم والاستمرار في التعلّم.وتحدّثت المعلمة أيمان علي ناصر أم راجح من الناصرة عن عظمة هذا الكتاب الذي يحمله المسلمون وضرورة الحياة مع القرآن الكريم.

وبالنيابة عن وزارة الأوقاف الفلسطينية تحدث الشيخ عاطف يوسف صالح متوجّهًا بالمباركة لجمعية الإتقان على نشاطها، وأثنى على هذه الجهود، مبينًا أن التعاون ما بين جمعية الإتقان ووزارة الأوقاف فيما يتعلق بمشروع القرآن سيبقى قويًّا مستمرًّا بإذن الله.وتخلّل الاحتفال رسائل من بعض المجازين والمجازات لمَنْ علّمهم ولجمعية الإتقان التي ترعى هذا المشروع في هذه البلاد.وأرسلت المُجازة زهرة بولنوار من المغرب برسالة تبارك فيها لجمعية الإتقان والقائمين على هذا المشروع، داعية لمعلمي ومعلمات القرآن في بلادنا ولهذه الجمعية بدوام العمل والخدمة للقرآن الكريم وأهلهواختتم الاحتفال بكلمة من الأستاذ الشيخ مسعد غانم من الرملة والذي رفع فيها من مكانة المعلّم، وبيّن أنّ المعلم بيده أن يرفع من شأن الطالب الميؤوس منه وأن يصل إلى أعلى الدرجات بفضل الله ثم المعلم.وخلال الاحتفال تمّ تكريم المجازين والمجازات على محطّات متنوّعة ضمن فقرات الاحتفال، وبلغ عدد المجازين والمجازات لهذا العام 227 مجازًا ومجازةً بفضل الله تعالى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

تمّ اكتشاف مانع للإعلانات

فضلاً قم بإلغاء مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفّح موقع بقجة