• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    مؤتمر حول “الشّبيبة في ضائقة” بسخنين

    أقامت بلديّة سخنين مؤتمراً بمشاركة قسم التّربية والتّعليم المُمَثّل بقسم التّربية للأولاد والشّبيبة في ضائقة وقسم الرّفاه الاجتماعي المُمَثّل بوحدة الشّبيبة في ضائقة يوم مكاشفة بعنوان” أُطر التعلّم والرّعاية والخدمات للشّبيبة في ضائقة” بهدف التعرّف على الأطر التي تُقدّم خدمات لأبناء الشّبيبة في ضائقة في سخنين وعرض للبرامج المخصّصة لهذه الشريحة أمام مديري المدارس الإعداديّة والثّانويّة والمستشارات التربويات والطواقم التدريسيّة مِن كِلا المرحلتين بالإضافة للعاملات الاجتماعيّات والاخصائيّين النفسييّن.افتتح البرنامج بكلمة لرئيس البلدية الدكتور صفوت أبو ريا تحدث فيها عن أهمية دور الشبيبة والشّباب في المجتمع فقال: “الشّباب هم عماد الأمّة، وسرّ نهضتها، وبُناة حضارتها، وقائدو مسيرتها إلى المجد والتّقدّم، وحاضر الأمّة ومستقبلها المشّرق بإذّن الله” ,وأكد أن هذه الشريحة في سلم أولوياته والاستثمار بها وبقدرات الشبيبة وطاقاتهم الجبّارة والثّمينة وتوظيفها بالشّكل المفيد والبَنّاء يعود بالفائدة على المجتمع السخنيني .

    هذا ووعد بزيادة الميزانيّات اللّازمة لتوفير الأطر والبرامج التي تخدم أبناء الشّبيبة في ضائقة بشّكل خاصّ والشّبيبة في سخنين بشكل عام. وفي نهاية كلمته أثنى وشكر رئيس البلديّة قسم التّربية للأولاد والشّبيبة في ضائقة ومديره الأستاذ كريم أبو ريّا، ووحدة الشّبيبة في ضائقة بقسم الرّفاه الاجتماعيّ السيّدة حلال سيّد أحمد وطاقم العمل على تنظيم هذا اليوم المميّز والمثّمر.كما وتخلل البرنامج كلمات للأستاذ نبيه أبو صالح مدير قسم التّربية والتّعليم، السيّد فتحي أبو يونس مدير قسم الرّفاه الاجتماعيّ،والأستاذ كريم أبو ريّا مدير قسم التّربية للأولاد والشّبيبة في ضائقة, والسيّدة حلال سيّد أحمد مديرة وحدة الشّبيبة في ضائقة التّابعة لقسم الرّفاه الاجتماعيّ، ومديرة مدرسة طه حسين الإعداديّة المربيّة سلوى أبو ريّا مندوبة عن مديري المدارس الإعداديّة والثّانويّة في سخنين، حيث أكّدوا على أهميّة ودور التّشابك والشّراكة بين جميع الأقسام والمدارس لِما فيه مصلحة طلابنا وشبيبتنا. وفي القسم الثاني من اليوم الدراسي توزع الحضور للعمل في مجموعات للتعرف على البرامج التي تلاءم احتياجات الشبيبة في المدارس.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.