• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    إستنكار لإعتقال طاقم تلفزيون فلسطين بالقدس

    دان اتحاد المصورين العرب فرع فلسطين ممثلاً برئيسه عوض عوض إقدام قوات الإحتلال على جريمة اعتقال طاقم تلفزيون فلسطين أثناء عمله بمدينة القدس المحتلة – عاصمة فلسطين .وأكد اتحاد المصورين العرب فرع فلسطين أن إستمرار الهجمة الشرسة من قبل الإحتلال الإسرائيلي لن تثني الصحفيين الفلسطيين من القيام بواجباتهم عن فضح جرائم الإحتلال بحق شعبنا الأعزل .وثمن الاتحاد دور الصحفيين الفلسطينيين الدور البطولي لصحفيينا في مواصلة رسالتهم الوطنية رغم التهديدات والملاحقات والقتل المتعمد الذي تمارسه حكومة الاحتلال بحق صحفيينا ونشطائنا الإعلاميين .من جهته قال عوض عوض رئيس اتحاد المصورين العرب فرع فلسطين إن إجراءات الاحتلال المتواصلة بعد القرار الأمريكي في مدينة القدس، والتي تحارب الوجود الرسمي الفلسطيني مثل وزارة التربية والتعليم، والمؤسسات الطبية وهيئة الاعلام الرسمي ومحاولة تصفيتها عبر الضغوط المالية ومنع المساعدات واغلاق مكاتبها، هي محاولة لتركيع تلك المؤسسات واخضاعها للمؤسسة الاحتلالية.واضاف عوض إننا اليوم أمام تحدي وجودي في مدينة القدس، يستهدف انهاء وجود المؤسسات الفلسطينية الرسمية وما تقدمه من خدمات للمقدسيين، وإن مرحلة “أسرلة” المؤسسات الفلسطينية عبر اغلاقها أو محاربتها ماليا يتطلب موقف فلسطيني وعربي وإسلامي أكثر جدية.وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت صباح الحمعة صحفيي تلفزيون فلسطين وهم كرستين ريناوي مراسلة فضائية فلسطين والصحفية دانا أبو شمسية مقدمة برنامج صباح الخير يا قدس والمصور أمير عبد ربه والمصور علي ياسين أثناء تأدية عملهم خلال البرنامج الصباحي الذي يبث مباشرة من القدس المحتلة، حيث افرجت عنهم لاحقاً بعد شروط تعجيزية .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.