• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    الحَبيبُ عَلى الأبْوابِ ..

    ها أنت يا رمضان الحبيب تدق أبوابنا، وتقرع أجراسنا ! قادمٌ وحاملٌ معكَ أجوائك المميزة، وناثر في أروقة أزقتنا وزوايانا رَحيق مودتك وعطر رَحمتك.. ها أنت يا رمضان العزيز مُقبل بالمحبة تحت كنَفِك ومرفرف بطيور العطاء فوق سمائنا !

    رمضان .. لكم انتظرت قدومك يا حبيب، فقد اشتقت إليك، ولكل فضائلك .. فأنت يا رمضان أجملُ شهوري السنوية، كيف لا وأبواب الجنة تُفتح بقُدومك، والسماء تنزل رحمتها وغُفرانها بإذن مولاها ! أناجيك يا رمضان .. وأحسدك على المحبة التي تنبض بقلوبنا لك، لكل هذا الإخلاص الذي نكنه، ولعظمة تعلقنا بك يا رمضان !

    أحب .. كُلّ ما فيك ! فأبداً لا أنسى جلساتنا الرمضانية على مشارف المساء، واجتماعنا على مائدتك الشهية وحُلوياتك اللذيذة، فأنتَ وحدك يا طيب مَن تجمعنُا، تُفرحنا، تنُقي قلوبنا وتُآخينا ! فكُفُرقَرِع – بلدك الحبيب- تلبس في هذه الأيام حُلّة التسامح والأخوة، تَرُش عِطر الإيمان ومسك الطاعات ! كفرقرع تَنْتقي أجمل أثْوابِها.. بلدُ العِزة والنَخوة تُرحب بقُدومك، تستقبِلك بالقُبل وآيات الترحيب ومشاعر الاشتياق .. محُِبوك هم أهلها يا رمضان .. هنيئاً .. فَحظيت بخَيْر المُحِبين !

    تعالَ يا رمضان .. لترى أصالة هذا البلد الطيب الذي كان وسيظل زهرة كل البلدان ! أقبْل فشباب كُفرقرع يتهافت ليُؤدي الصَلوات ويتدافع لعمل الخير والإحسان، فهذا الشباب شبّ على العَطاء والإيثار، فَهُو أزْهار كُفُرقرع المُتَفتحة وثِمارها اليانعة، زينتها وطيبها الساحِر .. يَهْتِف ويقول :” تعالَ يا رمضان .. أقْبِل يا حبيب ” !

    رَمضان .. رمضان يا شَهْر الغُفران .. اشْتَقْنا، اشْتَقْنا، اشْتَقْنا !

    فأقبِل وأَنِرْ أيامنا ولَيالينا، فَجْرَنا وسَهَراتنا، تَعالَ .. وَزَينِّ حَياتنَا يا رَمضان !

    هَلْ هَلالَك يَا رَمَضان

    كُـلُّ عـامٍ وَأنْـتُـم إلِـى الله أقْـرَب

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. ما شاء الله عليكي يا سجى يسلمو ايديك على كلامك الرائع الجميل ذات المعاني
      الرقيقه بحيكي اخت سجى بهالكلمه والترحيب وبضم صوتي الك ومنرحب بشهر الخير وكل عام وانتي وامة الاسلام كلها بخير

    2. رائع ! احببت نثرك كثيرا فها أنت تبدعين أيضا بالنثر يا سجى .
      كل الاحترام اراك نجمة تلتمع يوما تلو الاخر وتسطع .
      كل عام وانت بخير .

    3. كل الإحتراااام يا سجى كل الاحترام . اراك تتألقين وتتميزين من يوم الى اخر من نوع كتابة ادبي الى اخر فها انت تبدعين ايضا بالخواطر النثرية كل الاحترام لك
      اشكر بقجة الذي يجعلنا نتابع كتابتك فأنا احرص دوما على متابعتها لقد حظي هذا الموقع بنشر ادب شاعرة كبيرة مثلك . الى الامام !

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.