• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    الإحتفاء ببروفسور محمود غنايم لخروجه للتقاعد

    اقيم، الاربعاء، الفائت في جامعة تل ابيب، يوم دراسي بمناسبة خروج البروفيسور محمود غنايم، للتقاعد، كمحاضر ورئيس قسم اللغة العربية والدراسات الاسلامية في الجامعة خلال مرحلتين ، والذي تخرج من معطفه عشرات الجامعيين والباحثين .وقد حضر هذا اليوم العديد من الاكاديميين والمدعوين، بينهم محررا الاصلاح د. يوسف بشارة والمربي مفيد صيداوي.بدأ اليوم الدراسي بتحيات من البروفيسور ايال زيسر نائب عميد الجامعة. ومن ثم البروفيسور ميشل كهان رئيسة قسم علوم الثقافة في الجامعة، ثم البروفيسور غليلي شاحر من قسم الادب في الجامعة، ثم البروفيسور اوريه شبيط رئيسة قسم الدراسات العربية والاسلامية.ترأس الجلسة الاولى د. احمد اغبارية المحاضر في الجامعة. وتحدثت د. رنجس عيسى حول رمز المرأة في اشعار بدر شاكر السياب، ثم قدم د. اريئيل شطريت من الجامعة المفتوحة دراسة عن قصص طه محمد علي القصيرة. ثم د. دوريت غوتسفلد من جامعة بار ايلان حول الصور والرسومات كادوات للنقد في ادب سامية عطعوط .وفي الجلسة الثانية التي ترأسها البروفيسور جريس خوري من جامعة تل ابيب ، تحدث البروفيسور مصطفى كبها من الجامعة المفتوحة عن ام كلثوم التي اثرت على اجيال متعددة ، ثم تحدثت د.اخلاص القلق شاهين عن اللغة والاسلوب في ادب النساء من ١٩٥٨ الى ٢٠٠٨م ، تلتها طالبة الدكتوراة ميسون شيبي عن ام الروبابيكيا من خلال نصين لاميل حبيبي.وكانت الجلسة الاخيرة تحيات من البروفيسور أوري روبين من قسم اللغة العربية، والبروفيسور يسرائيل غرشوني من قسم الشرق الاوسط في الجامعة ، ومسك الختام للمحتفى به الذي شكر جميع المتحدثين والحضور .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.