• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    كسيف: “تمديد حالة الطوارىء أداة أخرى بيد نتنياهو تساعده على تصفية ما تبقى من القيم الديمقراطية”.

    ألقى النائب عوفر كسيف اليوم (الأربعاء) خطاب أمام الهيئة العامة للكنيست في الجلسة الاستثنائية التي عقدت لتمديد قانون الطوارىء، وتطرق فيه الى المخلفات والمخاطر التي من الممكن ان يشكلها تمديد هذا القانون على القيم الديمقراطية.

    وأكد كسيف أن إعلان حالة الطوارىء يكون حقيقيًا عندما يكون هناك تهديد فعلي على الدولة ومواطنيها، ولكن من الممكن أن يكون متخيلًا او كخطوة للمناورة من قبل مجموعة مهتمة في خدمة مصالحها الضيقة تحت ستار أمن الدولة أو تحسين المجتمع.

    وأضاف كسيف:”حالة الطوارىء الوحيدة التي نحن في صددها الآن هي إعلان حالة الطوارىء هذه”. وتابع:” الادعاء الرائج بأن اسرائيل موجودة في حالة طوارىء بشكل دائم هو كذبة، وقانون الطوارىء هو أداة سياسية تعطي الحكومة الاسرائيلية سلطة غير محدودة تتجاوز فيها مبدأ الكبح والتوازن، وتسمح لها بالتصرف بشكل تعسفي، مصادرة الأراضي، تقييد حرية الاحتجاج والتنقل، كما تشرعن الاعتقالات الادارية التي تتم بدون محاكمة وحتى أكثر من ذلك”.

    واختتم كسيف خطابه بالتشديد على أن تمديد حالة الطوارىء ستكون أداة أخرى بيد نتنياهو تساعده على تصفية بقايا الديمقراطية والهروب من العدالة.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.