• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    صندوق ووقفية القدس ينظم إفطار رمضاني

    بحضور سماحة مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين والقسيس حسام نعوم ورئيس مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس منيب رشيد المصري ونائب رئيس مجلس الاداراة ميشيل الصايغ ووكيل وزارة شؤون القدس حمدي الرجبي وكمال عبيدات رئيس الغرفة التجارية والصناعية في القدس والدكتور حسن دويك نائب رئيس جامعة القدس وزياد الحموري ممثلا عن هيئة العمل الوطني والأهلي وريتشارد زنانيري عضو المجلس الثوري لحركة فتح والشيخ علي ابو شيخة وسمير جِبْرِيل مدير التربية والتعليم وحشد كبير من الشخصيات المقدسية وأعضاء مجلس الادارة والهيئة العامة لصندوق ووقفية القدس استقبلت القدس وفدا كبيرا من الداخل الفلسطيني يتقدمه رئيس الغرفة التجارية في الناصرة والوسط العربي عامر صالح ورئيس قائمة العربية الموحدة والتجمع الدكتور منصور عباس ورئيس جمعية الاقصى الشيخ صفوت وفريج ووفد من رجال اعمال من مختلف مناطق الداخل الفلسطيني وبدأت الأمسية بآيات قرآنية وأناشيد دينية قدمتها فرقة انوار القدس ليرحب بعدها مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين بكافة الحضور وخاصة أبناء الداخل الفلسطيني مؤكدا على وحدة الدم والمصير ومشيدا بثبات الأهل في الداخل الفلسطيني على ارضهم ، وحيا الشيخ محمد حسين صندوق ووقفية القدس وعطائه بمدينة القدس داعيا الجميع للبذل والعطاء لحماية المدينة المقدسة والمسجد الاقصى المبارك . من جهته رحب منيب رشيد المصري بالضيوف معتبرا هذا التلاحم بين القدس والداخل الفلسطيني هو تحالف استراتيجي لحماية القدس مؤكدا بان تنظيم هذا اللقاء جاء للتراحم والتواصل وبناء برامج مشتركة لدعم القدس واقتصادها من جهته هنأ القسيس حسام نعوم الأمة الاسلامية بشهر رمضان المبارك متحدثا عن التلاحم المسيحي الاسلامي في مدينة القدس وأهميته في الحفاظ على عروبة المدينة المقدسة .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.