• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    إنتخاب القائمة البرلمانية لحزب التجمع

    عقد التجمع الوطني الديمقراطي مؤتمره الاستثنائي لانتخاب قائمته البرلمانية السبت، في انتخابات سرّيّة وديمقراطية، علمًأ أنّ هناك موقعًا واحدًا على الأقلّ، من بين كلّ ثلاث مواقع، محصّن للمرأة.وكان باب الترشيح للقائمة قد اغلق يوم السبت الماضي، حيث ستنحصر المنافسة على المقاعد الخمسة الأولى بين 16 مرشّحةً ومرشّحًا:الموقع الاوّل: أشرف قرطام، إمطانس شحادة، جمعة الزبارقة، ربيع عيد.الموقع الثاني: نيفين أبو رحمون، هبة يزبك.الموقع الثالث: باسم خلايلة، سامي أبو شحادة، مازن غنايم، محمّد إغباريّة.الموقع الرابع: دعاء حوش، رياض محاميد، عمّار طه، غسّان منيّر، محمّد صبح.الموقع الخامس: وليد قعدان.استهل المؤتمر بالنشيد الوطني موطني، بعدها ألقى د. جمال زحالقة كلمة سياسية شاملة، تطرق يها الى دور التجمع وما واجهه من تحديات في الماضي وتجاوزها، وقال إن “التجمع هو الحزب الوحيد الذي يملك مشروعا متكاملا”، مضيفا أنّه “لا توجد مطالب للتجمع بل مشروعا، هوية قومية ومواطنة كاملة والهدف تنظيم المجتمع الفلسطينية الديمقراطي، وان طرح قانون دولة كل مواطنيها ازعج السلطة”، كما قال.

    هذا، وأسفرت نتائج الانتخابات عن فوز د. امطانس شحادة بالمكان الاوّل في القائمة البرلمانية للتجمع بفارق 16 صوتًا عن أشرف قرطام، حيث حصل على 214 صوتًا فيما حصل أشرف قرطام على 198 صوتًا.ومع تقدّم فعاليات المؤتمر، اعلن المرشح باسم خلايلة عن انسحابه من المنافسة على المكان الثالث في القائمة البرلمانية، فيما أعلن النائب جمعة الزبارقة عن ترشيح نفسه بالمكان الثالث بعدما فشل بكسب الأصوات في المكان الاول. وفي تطوّر اضافي سحب محمد اغبارية ترشيحه عن المكان الثالث واعلن عن المنافسة على المكان الرابع، لينحصر التنافس على المكان الثالث بين مازن غنايم وجمعة الزبارقة وسامي ابو شحادة. لكن لاحقًا، أعلن الزبارقة عن انسحاب ترشّحه ودعمه “لأبو شحادة ابن التجمع”، على حدّ قوله. وبالتالي يتنافس على المكان الثالث كل من مازن غنايم وسامي ابو شحادة.وأفرزت النتائج ايضًا عن فوز هبة يزبك بالمكان الثاني اذ حصلت على 199 صوت متغلبة بذلك على عضو الكنيست نفين ابو رحمون التي حصلت على 190 صوتا. وباركت نفين ابو رحمون لهبة يزبك وقالت انها بنت التجمع وستبقى كذلك.أمّا في المنافسة على المقعد الثالث بالقائمة البرلمانية للتجمع فقد حقق مازن غنايم فوزًا ساحقًا واحتل المكان الثالث بـ234 صوتا مقابل 143 صوتًا لسامي ابو شحادة، بفارق 91 صوتًا.وحصل على المكان الرابع محمد اغبارية متوفقا على رياض جمال حصل في المكان الخامس د. وليد قعدان بالاجماع.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.