• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    “الزير سالم” يقابل جساس في “داحس الغبراء” مجدداً

    كشف الممثل السوري سلوم حداد عن تحضيره لإخراج مسلسل تاريخي جديد يتناول حرب “داحس والغبراء”؛ سيكون من بطولة عابد فهد، لافتاً إلى احتمالية التصوير في دولة الكويت لاحتوائها مواقع تصوير مناسبة لأجواء العمل بالإضافة لإمكانية الاستعانة بممثلين خليجيين للعب الشخصيات.

    واعتبر حداد خلال لقاء له على تلفزيون الكويت أن تراجع إنتاج الأعمال التاريخية يعود إلى المزاج العام، بالاضافة إلى ارتفاع كلفة إنتاجها وما ينطوي عليه من مخاطر نظراً لحظوظها التسويقية”.

    في السياق ذاته؛ ذكّر خلال حديثه بالصعوبات التي واجهت نص مسلسل “الزير السالم” قبيل وصوله إلى مرحلة التنفيذ حيث “رفضت العديد من شركات الإنتاج تبنيه إلا أن ذلك لم يثنيني عن الدفاع عنه، فإيماني بنجاحه دفعني لتحمل كلفة إنتاجه على حسابي الشخصي”، وعقب بالقول: “المفارقة أننا لم نستطع لمس أصداء نجاح الزير سالم بسبب انشغالنا باستكمال تصوير مشاهده”. وأشار إلى أن اسمه كممثل لم يكن يطرح للعب أدوار تاريخية، لكن دوره في مسلسل “البركان”، قدّمه كمرشح دائم لبطولات من هذا النوع.

    سلوم أجاب عن سؤال حول سبب إتقان الفنانيين السوريين بشكل خاص للغة العربية الفصحى، قائلاً: “دمشق تتبنى اللغة العربية، هناك اهتمام كبير بها في المدارس، فعلى سبيل المثال نحن نتعلّم الشعر العربي وبحوره منذ الطفولة، بالإضافة لوجود جو ثقافي عام في سوريا”.

    ووصف سلوم حداد نفسه بـ “آخر فرسان الدراما السورية” معلّلاً : “الكثير من الممثلون يلجؤون للاستسهال والنمطية فيما أتجنب ذلك خاصة على صعيد الشكل الخارجي للشخصية … دراستي للفنون الجميلة ومحبتي للتمثيل ساعداني على ذلك بشكل رئيسي، هناك ممثلون آخرون كـ بسام كوسا من خريجي كلية الفنون الجميلة، هو ممثل مجتهد ويحاول ألا يكرر نفسه بالأدوار”.
    أما عن أعماله على الصعيد العربي، التي اعتبر أن أهمها كان “القياضة” وهو من إخراجه، وأبدى استعداده للمشاركة في أي عمل مصري يعرض عليه، مشيراُ إلى أنه شارك في أحدها إلا أنه لم يعرض على الفضائيات بالإضافة إلى فيلم “صرخة نملة” كضيف شرف عام 2011.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.