• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    تشييع جثمان الإعلامي عبدالحكيم مفيد بمصمص

    وصل بعد ظهر اليوم جثمان القيادي البارز في الحركة الاسلامية المرحوم عبد الحكيم مفيد الى منزل والده في مصمص حيث تم تشييع جثمانه من منزل والده الى مسجد عمر بن الخطاب في مصمص للصلاة عليه هناك، ومن ثم وارى الثرى في مقبرة القرية، حيث شارك الآلاف من القيادات والشخصيات الاجتماعية والدينية والسياسية والجماهير العربية. وكان المرحوم احد القياديين البارزين في الحركة الإسلامية الشمالية قبل أن يتم حظرها من قبل الحكومة الاسرائيلية، وكان مرشحًا للحركة لرئاسة لجنة المتابعة العليا لقضايا الجماهير العربية.يذكر أن المرحوم توفي بشكل مفاجيء يوم أمس إثر نوبة قلبية حادة.

    وقال الشيخ كمال خطيب: “لقد رحلت ونحن أحوج ما نكون الى قلمك يا فارس الكلمة، لقد رحلت عنا ودعوتنا أحوج ما تكون الى قلمك الجريئ والشجاع والصادق. ما أصدق قلمك وأمضاه وأنت تسلّه في مواجهة اقلام الزيف والباطل. أبو عمر، عبد الحكيم مفيد، حكيم في آراءك مفيدٌ لدعوتك ومجتمعك، نم قرير العين وإنّا مطمئنون أنك وفدت على كريمٍ سيجزيك خير الجزاء وأنت تعمل ليلا ونهارا لإعلاء كلمته ونصرة دعوته. اللهم أجرنا في مصيبتنا وأخلفنا في أبي عمر خيرًا يا ربّ العالمين. إنّا لله وإنّ إليه راجعون”.

    وقد نعى الحزب الديمقراطي العربي ينعى القيادي والاعلامي عبد الحكيم مفيد : “ببالغ الحزن والأسى ينعى الحزب الديمقراطي العربي وفاة القيادي والإعلامي والسياسي، عضو المكتب السياسي للحركة الإسلامية الشمالية ، وعضو سكرتارية لجنة المتابعة العليا المرحوم عبد الحكيم مفيد إغبارية.برحيله فقد الداخل الفلسطيني قائدا بارزا واعلاميا لامعا ومناضلا لا يكل ولا يمل في العمل من اجل القضية الوطنية والإسلامية .لقد ترجل المرحوم وهو في ذروة العطاء وقد عاش حياتة بعرضها وترك بصمات لا تنسى في ساحات العمل الجماهيري والإعلام الملتزم الذي يحمل رسالة الانتماء لقضية العربيه والإسلامية” .
    اما التجمع الوطني الديمقراطي فكتب ينعى القيادي الأستاذ عبد الحكيم مفيد “ببالغ الحزن والأسى ينعى التجمع الوطني الديمقراطي وفاة القيادي والإعلامي والسياسي، عضو المكتب السياسي للحركة الإسلامية المحظورة إسرائيليا، وعضو سكرتارية لجنة المتابعة العليا الأستاذ المرحوم عبد الحكيم مفيد إغبارية.لقد فقد الداخل الفلسطيني علما بارزا من أعلامه وقيادييه ومثقفيه، وخسر المجتمع الفلسطيني مناضلا حارب لأجل الارتقاء الحضاري وترسيخ الانتماء والعطاء الفلسطيني ومفاهيم الهوية والوطنية.
    للفقيد الرحمة ولأهله وذويه وعائلته وبلده ومجتمعه حسن العزاء وخالص المواساة “.

    أما مركز مدى الكرمل فقد كتب “ببالغ الحزن والاسى تلقينا خبر الرحيل المفاجئ للاستاذ الإعلامي والقيادي عبد الحكيم مفيد. فقدانه خسارة موجعة لكل شعبه..مدى الكرمل بإدارته وطاقمه يتقدمون بخالص التعازي لأهل الفقيد وذويه ومجتمعه وشعبه..له الرحمة ولذويه الصبر والسلوان”.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. الله يرحمك يجعل مثواه الجنه يصبر اولادك اهلك زوجتك ان لله وان اليه راجعون

    2. نعم الفارس
      نعم فارس الكلمه
      نشهد لك رجولتك وغيرتك على دينك
      انتم السابقون ونحن اللاحقون

    3. نعم الفارس
      نعم فارس الكلمه
      نشهد لك رجولتك وغيرتك على دينك
      انتم السابقون ونحن اللاحقون
      انا لله وانا اليه راجعون

    4. رحم الله روحك وادخلك فسيح جناته ، صبر الله اهلك اولادك وزوجتك ، وسنظل ندعو لك بالرحمه 💔

    5. لا حول ولا قوة الا بالله…. انا لله وانا اليه راجعون …. اللهم ارحمه واعف عنة واجعل مثواه الجنة يا غفور يا رحيم …. اللهم الهمنا من بعده الصبر والسلوان … رجل واي الرجال …. كان له في كل مقعد كلمة حق وفي كل مكان من الجنوب وحتى الشمال وسمة شهامة وعطاء احب الناس فاحبته ظظ استودعناك عند الله ومن اامن من الله…… ومن المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا… صدق الله العظيم

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.