• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    حفل تخرج طلاب أكاديمية القاسمي

    بأجوا فرحة إحتفلت أكاديمية القاسمي كلية التربية في باقة الغربية مساء  الخميس بتخريج الفوج الثامن لحملة لقب الـ b.ed، من خلال حفل تخرج مميز وإحتفال بهيج أقيم في ساحة حرم الأكاديمية بحضور الطلاب الخريجين، وبمشاركة المئات من الأهالي والضيوف ورجالات التربية والتعليم من الوسطين العربي واليهودي، أفتتح التخريج بدخول الطلبة الخريجين المصحوب بالتصفيق الحار من قبل الأهالي والضيوف، والمديرين، والمحاضرين في أكاديمية القاسمي تقديرا لهم على شرف تخرجهم، والدكتور ياسين كتاني تولى عرافة الإحتفال الذي إستهله بتقدم التحية والمباركة للطلاب الخريجين واهاليهم والضيوف، شاكرا إياهم على تشرفهم في المشاركة في حفل تخريج الفوج الثامن من طلبة أكاديمية القاسمي.

    ثم تحدث الشيخ عبد الرؤوف محمد حسني الدين القاسمي رئيس مجلس أمناء أكاديمية القاسمي، والذي إفتتح الكلمات الترحيبية لحفل التخريج، فقدم التهاني والمباركة لعموم الخريجين، وقال: “تزف أكاديمية القاسمي في هذا اليوم الأغر كتلة من فلذات أكبادنا، عرسانا متألقين في حلل علمية زاهية بعد ان شبوا تحت بصرها، وتأهلوا تحت إرشاداتها وتعلموا تحت توجيهاتها فكانوا نعم المتعلمين وأصبحوا نعم الثمار، وغدوا جاهزين لخدمة مجتمعهم وأمتهم كيف لا وهم ورثة الأنبياء كما قال عليه الصلاة والسلام”، وتلاه الدكتور محمد عيساوي رئيس أكاديمية القاسمي حيث إستهل كلمته بتقديم التحية والمباركة لجميع الخريجين وأهاليهم وعائلاتهم على شرف التخريج، وقال في كلمته: “يتوج حفلنا اليوم ثمار جهودكم خلال أربع سنوات مضت، لقد إحتضنتكم أكاديمية القاسمي وهي مشروعنا الحضاري الإسلامي بمنظومتها المتقدمة، فهي أكاديمية تسعى على ترسيخ نهج إداري متقدم يعتمد على معايير التخطيط والتقييم الدائمين بالموازاة مع منظومة من القيم الإنسانية أساسها المساواة وحرية الإختيار وإحترام الحقوق الفردية والجماعية “

    وأضاف الدكتور محمد عيساوي قائلا في كلمته: “أختي الخريجة، أخي الخريج أننا نرى في كل واحد منكم نموذجا للقدوة الحسنة في التغيير والتحديث، وفي الأداء المهني الراقي والحس الوجداني، واعيا للفروق الشاسعة بين مجتمعنا والمجتمع الإسرائيلي للمعيقات الداخلية الضاغطة منها في مجتمعنا، والخارجية منها على مستوى الدولة، إنني اؤمن بقدرتكم على التقدم والإنجاز تماما كما تفعل أكاديمية القاسمي التي تخرجتم من رحابها، إن تخرجكم اليوم هو بداية لمشوار آخر، تواجهون فيه الحياة الحقيقية بقضاياها وبديناميكيتها كما تواجهون الأبعاد المختلفة لتركيبة مجتمعنا من جهة، وأزمة العلاقة بين الدولة وبين الأقلية العربية الأصلانية من جهة أخرى، وعلى وجه الخصوص مبدأ المساواة بين العرب واليهود الذي ما زال بعيد المنال، مما ينعكس سلبا على سوق وفرص العمل أمامكم، غير أن خريج أكاديمية القاسمي لا ينتظر الفرص ولا يستسلم للمعطيات والظروف الحالية لأنه أدرك أنه قادر على تغييرها وخلق فرص جديدة وبدائل وخيارات عمل اخرى، أن رأسمال المعرفة التي تملكونها اليوم لا بد له أن ينمو ويزداد مع الفكر الناقد وبالأخص لقضايانا الداخلية المعيقة لتطور والنماء”.

    من جهته أعرب المهندس محمد قواسمي رئيس هيئة المديرين عن سعادته وفرحته بتخريج هذا الفوج الجديد من طلبة أكاديمية القاسمي متمنيا لهم المزيد من النجاح والتميز في موار حياتهم، وقال في كلمته: “قد كرم الله العلم والعلماء، وجعل فضلهم ومكانتهم القرب للملائكة عليهم السلام ومن أجل تكريم حملة العلم والمعرفة كان هذا اليوم الذي نحتفل فيه بتخريج هذه الكوكبة من خريجي الفوج الثامن الذين إكتسبوا العلم والمهارات، وتسلحوا بأدوات المعرفة المختلفة التي تؤهلهم لإستكمال مسيرة البناء والعطاء والتنمية والسعي من أجل تكريس الهوية، ومن أجل حياة أفضل لعني اليوم اكثر شوقا وأملا ان تعيدوا لهذا الشعب مكانته التي يستحقها بين شعوب الارض، فنحن العرب والمسلمين من بدأ وأنار درب العلم والمعرفة وأرسى بناء الحضارة والتطور للوصول الى الإزدهار، ولا بد أن نعود الى سابق عهدنا أمة علم وعلماء وأمة تعتز بابنائها المبدعين والمتعلمين”.

    480-3500bukja-11034

    bukja-2703

    bukja-4407 (1)

    bukja-4407

    bukja-5371

    bukja-6306

    bukja-7265

    bukja-8246

    bukja-9228

    bukja-10207

    bukja-12238

    bukja-13209

    bukja-14190

    bukja-15166

    bukja-16154

    bukja-17143

    bukja-18128

    bukja-19119 (1)

    bukja-19119

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. هنيئا لهذه الكوكبة من الخريجين والخريجات الذين قضوا فترة اربع سنوات في الجد والأجتهاد فمن طلب العلا سهر الليالي . لقد سهرتم وقطفتم ثمار أتعابكم التي لا تقتصر فقط على انفسكم بل تتعدى الى أيصالها ألى أبناء شعبكم . ألأمل بكم كبير والثقة بكم كذلك ، نأمل أن يكون توظيفكم في سلك التربية والتعليم قريبا دون تأخيرأو تأجيل.
      تحياتنا لجميع القائمين على هذا المعهد :أدارة ومعلمين وعاملين. وكل عام والجميع بخير .

    2. أجمل التهاني والتبريكات نقدمها للغالية الخريجة شيماء أبو مخ ونتمنى لك مستقبلا زاهرا مفعما بالحب والسعادة .

    3. اجمل التهاني والتبريكات للعمة منال يونس نتمنى لك التقدم والنجاح والمستقبل الباهر من عائلة وسيم شقير

    4. الف مبروك لجميع الخريجات ولكن لما هذا التشبيه بالرهبانيه ؟
      غطاء الراس الاسلامي اجمل ان لم اخطئ!!

    5. اخي بالله هذه القبعه ليست للتشبيه بالرهبانيه لا سمح الله وانما انت تعلم والكل يعلم ان الطلاب عند تخريجهم يلبسون هذه القبعات والعبايات والتي تدل على تخريجهم وهي نوع من انواع الفرح بالتخريج وبلا شك غطاء الرأس اجمل من دون القبعه ولكن كما ذكرت ذلك فقط للتعبير عن التخريج ارجو ان تفكر اكثر في المره المقبله قبل الحكم وشكرا

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.