• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    صدور كتاب (ذاكرة من الزمان) المربي مفيد صيداوي

    عن مؤسسة “حنين” صدر مؤخراً ، كتاب (ذاكرة من الزمان) من اعداد وتقديم الكاتب والمربي مفيد صيداوي من قرية عرعرة في المثلث. وهو محاولة لترسيخ وتثبيت الذاكرة الفردية والجماعية من خلال لقاءات مع كهول ومسنين من قرى زيمر ، في احاديث وذكريات عن “ديوان زمان” وجلسات “ايام زمان”.

    جاء الكتاب في 93 صفحة من الحجم المتوسط والورق الأبيض الصقيل ، واشتمل على نبذة عن قرى زيمر (بئر السكة ،يمة، ابثان، المرجة) ومقدمة لرئيس المجلس المحلي في زيمر سمير درويش ، وكلمة قصيرة لاخلاص زيدان مديرة مكتب الخدمات الاجتماعية في زيمر ، وكذلك كلمة لمؤسسة “حنين” للخدمات الاجتماعية كتبها بلال احمد صالح عقل، اضافة الى توطئة بقلم مسجل المادة ومقدمها مفيد صيداوي ، اشار فيها الى ان “تسجيل التراث امر حيوي وضروري لكل شعب يرغب في ان يعيش وان يساهم في بناء الحضارة البشرية بمسؤولية ومن منطلق الندية ، قصص الزمان والمكان للناس العاديين ، اباءنا واجدادنا، هي القصة الحقيقية ،ولذلك من المهم الاحتفاظ بها ، ومن المهم تسجيلها ، فمن زاوية معينة من ليس له ماض لا مستقبل له ، ومن جهة اخرى حفظ هذه الذاكرة ضرورة موضوعية في حياة الاقلية العربية القومية في وطنه. ومن الرواية الشخصية نرى عمق المأساة احياناً ونرى قوة الانسان في التشبث بالحياة والمستقبل”.

    ويضيف صيداوي قائلاً:” امام مسجل الذكريات من هؤلاء الآباء والامهات البررة تقف عدة قضايا مثل قضية اللغة والصياغة واللهجة والكلمات ومعانيها ، وبدون شك وقفت هذه القضايا باشكالياتها امامي، وانا اسجل ، فالبعض بطبيعة الحال كان يطعم كلامه بالفصحى والبعض اكثر كلامه عامياً، والبعض لغته الفصحى الميسرة، وكان علي الاستفادة من كل هذا والابقاء على العديد من التعابير والكلمات والصياغات العامية ، واحياناً تفصيح بعض الكلمات والتعابير. ومن خلال دراستي لهذه القضية عرفت ان هناك نهجان ، بل اكثر في موضوع التسجيل دون تدخل بالمرة ، والآخر يرى نقل الكلام الى بعض الفصحى مباشرة باعتبار انها هي اللغة ، اما أنا فقد كنت في منزلة بين المنزلتين فصحت بعض الكلمات والتعابير احياناً وابقيت على العديد منها، كما انني لجأت احياناً لضرورات الاخراج بالغاء بعض القصص والتعابير ، التي تمس طرفاً ثالثاً ، وليس هدفنا ذلك بل هدفنا تعزيز وحدة اهالي قرانا ومدننا ، هدفنا ان نعتز بهذا التاريخ وزيادة عوامل التراص والاخوة”.

    اما صور الكتاب فهي بعدسة المصور عبد الرؤوف ابو فنة من كفر قرع.

    كتب في هذا الموضوع:

    نادي المسنين في زيمر يصدر ” ذاكرة من الزمان ”

    كتب تستحق القراءة ” خذها لا أريدها”

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. مرحبا
      تحياتي للاستاذ مفيد الصيداوي ولكن انا اعرف من مصدر موثوق ان فكرة واعداد هذا الكتاب تعود الى مؤسسة الحنين فقط التي يتراسها بلال ابو عقل. وان الاستاذ مفيد عمل لصالح هذه المؤسسة. مؤسسة الحنين هي صاحبة الحقوق لهذا الكتاب

    2. لا أعرف لماذا هذه الأنانية , في التعليق الذي يبدو أنه من مؤسسة الحنين , فبدلا من أن تعتز المؤسسة بهذا الإختيار تحاول تقزيمه … !!!! تفكير أناني ممقوت جدا في مجتمعنا .

    3. يا جماعه دعونا من الكلام الغير مفيد ,دائما اسمع عن تخطيط او تفكير او او او ,ولكن الاهم هي الافعال والتنفيذ يا اخوان وهو المفيد وليست الفكره فقط.
      احترامي وتقديري لك استاذ مفيد بالرغم انني لا اعرفك بالصوره الكافيه عن قرب الا انني اسمع عنك الكثير من طلابنا واساتذتنا في كفر قرع.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.