• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    نادال يتمسك بأمل استعادة مستواه ويرفض الاستسلام

    رفض النجم الإسباني رافاييل نادال الاستسلام للإحباط رغم الهزيمة المخيبة للآمال والخروج المبكر من بطولة أمريكا المفتوحة للتنس (فلاشينغ ميدووز) حيث تغلب عليه الإيطالي فابيو فونيني 3 – 6 و4 – 6 و6 – 4 و6 – 3 و6 – 3 السبت في الدور الثالث للبطولة.
    وجاء خروج نادال البالغ من العمر 29 عاماً المصنف الثامن للبطولة ليكون الموسم الحالي هو الأول منذ عام 2004 الذي لم يشهد تتويج النجم الإسباني بأي لقب في بطولات “غراند سلام” الأربع الكبرى.
    وقال نادال الحائز على 14 لقباً في تاريخ مشاركاته ببطولات “غراند سلام” منها تسعة ألقاب في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) “الشيء الوحيد الذي تعنيه هذه الهزيمة أنني لعبت بمستوى أقل مما قدمته في الأعوام العشرة الماضية. هذا هو الواقع.”
    وأضاف “بالنسبة لي، أراه أمراً مذهلاً أنني توجت في بطولات غراند سلام لعشرة أعوام متتالية ، ويمكنكم تخيل مدى صعوبة تحقيق ذلك.”
    وأكد نادال أنه لا يزال سعيدا بقدراته التنافسية التي استمرت لنحو ثلاث ساعات ونصف الساعة أمام فونيني المصنف 32 على العالم.
    وقال نادال: “أتقبل حقيقة أنه ليس موسمي، ولكنني سأواصل الكفاح حتى نهاية الموسم لأختتمه بشكل إيجابي. أود إنهاء الموسم وأنا أشعر بأنني تحسنت بعض الشيء مقارنة ببداية الموسم.”
    وأضاف “أعتقد أنني أمضي قدما نحو ذلك.. لا أعاني في المباريات كما كان الحال في بداية الموسم.. الآن عندما أخسر ، فإنني أخسر لأن المنافس تغلب علي، وليس لأنني لا أستطيع الفوز مثلما كان الحال في بداية الموسم، وهذا تطور بالنسبة لي.”
    ومن المقرر أن يشارك نادال في بطولات بكين وشنغهاي وبازل وباريس بيرسي ويأمل التأهل إلى البطولة الختامية للموسم والتي تقام في العاصمة البريطانية لندن في تشرين ثان/نوفمبر المقبل ، بمشاركة أفضل ثمانية لاعبين في العالم خلال الموسم.

    2

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.