• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    فلسطيني يحصل على جائزة "أفضل عالم شاب بمرض السكري"

    حصد الدكتور الفلسطيني جلال تنيرة جائزة أفضل عالم شاب في علم مرض السكري على مستوى الدول الاسكندنافية (السويد، النرويج، الدنمارك، أيسلندا وفنلندا) ومنحت مؤسسة المجتمعات الاسكندنافية لدراسات مرض السكري الجائزة للدكتور تنيرة الباحث في جامعة لوند جنوب مملكة السويد، وستجرى مراسم منحه الجائزة في العاصمة الفنلندية هلسنكي في السابع عشر من أيار القادم.

    يشار إلى أن العالم الفلسطيني جلال تنيرة هو أحد مؤسسي تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا وعضو الهيئة الإدارية للتجمع في فرع السويد، وهو من مواليد مخيم خان يونس للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة، وقد جاء إلى السويد للدراسة في عام 1998 كطالب ماجستير في جامعة لوند جنوب السويد.

    وقد تمكن الباحث الرئيس لفريق بحث من مركز السكر والغدد الصماء، قسم العلوم الإكلينيكية بجامعة لند بالسويد وعضو الهيئة الإدارية لفرع التجمع في السويد من اكتشاف 5 جينات جديدة مسببة لمرض السكري من النوع الثاني وفق ما جاء في مجلة Cell Metabolism Journal العلمية في عددها الأخير.

    واستخدم تنيرة على مدى 3 سنوات – هي فترة البحث – المجموعة الأفضل والأكبر من جزر لانجر هانس التي تفرز الأنسولين في البنكرياس البشري من أشخاص متبرعين بعد وفاتهم، وتمكن مع فريقه المساعد من بناء شبكة جينات وبروتينات ترتبط بشكل كبير بإفراز الأنسولين ونسبة السكر التراكمي في الهيموغلوبين، كما درس الفريق الفرق بين الجينات والتي يبلغ عددها 24 ألف جين عند الإنسان بين الجزر من البنكرياس السليم والبنكرياس (السكري) فوجد أن عدداً من الجينات تختلف في هذا التحليل حيث أمكن التوصل في نهاية المطاف إلى اكتشاف أن 20 جينا فقط يمكن أن تعطي تفسيرا للتغير في معدل السكر التراكمي في الهيموغلوبين.

    كما أجريت التجارب على هذه الجينات العشرين في المختبر بتدمير كل جين على حده لمعرفة ما إذا كان ذلك سيؤثر على إفراز الأنسولين وهكذا أمكن اكتشاف 5 جينات جديدة من مسببات الإصابة بالمرض.

    وذكر د.تنيرة أن الخطوة القادمة في البحث تهدف إلى إمكانية استخدام الكشف الهام الجديد للتوصل إلى علاج جذري لهذا المرض الوبائي.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.