• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    جماعات يهودية تنشر صورة لقبة الصخرة مع العلم الاسرائيلي

    محمود أبو عطا

    نددت “مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” في بيان لها اليوم الخميس 17/2/2011م قيام جماعات يهودية بنشر صورة عبر مواقعها الإلكترونية لقبة الصخرة المشرفة ، وقد نُصب عليها العلم الإسرائيلي ، وأكدت “مؤسسة الأقصى” أن هذه الجماعات قامت بنشر هذه الصورة أكثر من مرة خلال الأيام الأخيرة ، تضمنت بيانات صحفية تدعو الى السيطرة الكاملة على المسجد الأقصى المبارك ، وتحويله الى معبد يهودي بالكامل تحت مسمى الهيكل المزعوم .

    وقالت “مؤسسة الأقصى” في بيانها :” إن أقل ما يُقال عن مثل هذه الممارسات بأنها ممارسات إستفزازية ، لكنها في نفس الوقت ممارسات تشير الى مستوى الجنون الذي وصلت اليه المؤسسة الإسرائيلية الإحتلالية وأذرعها ، كما ويدلل ويشير مثل هذا العمل الى الهدف الحقيقي للمشروع الصهيوني ، وهو بناء الهيكل الثالث الأسطوري على حساب المسجد الأقصى المبارك ، وإننا نلحظ في الفترة الأخيرة تصعيداً خطيراً وواسعاً من قبل الإحتلال الإسرائيلي في المسجد الأقصى المبارك المحتلّ ، وفي مدينة القدس المحتلّة ، حيث هناك حملة تحريض واسعة على دائرة الأوقاف في القدس بسبب تنفيذها بعض مشاريع الترميم والصيانة الضرورية في المسجد الأقصى المبارك ، وكذلك الإعلان عن مخطط إحتلالي لبناء 19 كنيس يهودي في منطقة جبل ابو غنيم جنوب القدس ، ومخطط إسرائيلي آخر لنقل الكليات العسكرية الإسرايلية الى القدس المحتلة في المنطقة الواقعة بين جبل المشارف وحي الشيخ جراح ، ليس بعيداً عن المسجد الأقصى المبارك ” .

    وأكدت “مؤسسة الأقصى” في بيانها بأن المسجد الأقصى ، هو حق إسلامي خالص للمسلمين ، وللمسلمين وحدهم ، وأن حلم الإحتلال الإسرائيلي ببناء الهيكل المزعوم هو حلم اسود ، سيتحطم على صخرة الحق الإسلامي والصمود والثبات على إسلامية وقدسية المسجد الأقصى والقدس الشريف ، وأن كل ممارسات التهويد ، مهما بلغت ، ستبوء بالفشل ، لأنها باطل ، ومصير الباطل الى زوال ، ليس معنى ذلك اتخاذ موقف المتفرج فقط ، بل على العكس فإن كل ما ذُكر يجب أن يكون دافعاً قوياً للعمل على نصرة القدس والمسجد الأقصى المبارك على مستوى كل الحاضر الإسلامي والعربي والفلسطيني ، لأن القدس والأقصى هما البوصلة التي تحدد مصير ومستقبل الأمة ، فإلى مزيد من الجهد المتواصل من أجل نصرة قضية القدس والمسجد الأقصى ، فبهما إن شاء الله تنتصر الأمة ، ويعزّها الله ، ويكرمها خير كرامة ” .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. لعنة الله على الكافرين النجس اللهم خذهم أخذ عزيز مقتدر يا رب العالمين

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.