• “سيّدة البلاد”….سماح خليفة

    في القُدسِ دارٌ لِلحَبيبِ أَجَلَّهُ وَحيٌ إلهيٌ فَعزّزَ مَسكَنَهْ *** وأنا الحَبيبَةُ قَد تَسامى عِشقُها والرّوحُ مِن خَلفِ الحُدودِ...

    “نفسي” عمار محاميد

    نفسي …إذهبي لكوكبي رواية .. لا تنحبي الشتاء بصيف بذي جسِ كسروا مجدافك لشاطئ وموجة والحجة غريق ذاب هباء...

    ” جمهورية الحب ” شعر كمال ابراهيم

    قصيدة الشاعر ، كمال ابراهيم : ” جمهورية الحب ” نصًّا وبالصوت والصُّور عبر الفيديو التالي يوتيوب : جمهوريَّةُ...

    قصّتي مع الحياة

    زهير دعيم لطالما لمْلمْتُ شذراتِ نفسي التائهة في جنبات الطّرق ومعارج الأيام وبكيتُ… بكيتُ وحدي وسرت لا ألوي على...

    “شاعِرٌ أنَا” شعر كمال ابراهيم

    اليكم قصيدتي : “شاعرٌ أنا ” نصًّا وبالصوت والصور عبر الفيديو التالي ، يو تيوب : شاعِرٌ أنَا رَغمَ...

    أنا, هُوَ وَعَكّا

    قابلتهُ, رَأسه مَرفوع للسَّماء يَدعو لِعَكّا تأمّلتهُ, وَإذ بعَصاة تسندهُ وَهِيَ المُتّكى جالسْته, ما بكَ يا عَمّاه تدعو بحرقة...

    الظِّلُّ والنّور

    صَبرًا فهذا الدُّجى في سِرِّهِ نورُ = سعيًا… فراعِ النهى والجَدِّ مَجبورُ جفَّت حقولٌ وما جَفَّت روائحها = تذكو...

    ومشينا في طريق الجمر .!

    في عنقي معلَّقة خرزة زرقاء صنعتها أمي من نوّار أزهار الزنبق يوم ولدتني في العراء قرب الجرمق في الطريق...

    لروح المناضل العظيم صلاح الدين فرحات

    لأنك تسكن الوجدان, حين نعوك ثار الجّرح… والأشواق وربا الحنين والذكرى وغار الشوق في الأعماق فصار توقنا نهرا رؤاك...

    أنا والإنتظار .. عمار محاميد

    والانتظارُ وصوتُ الأمطارِ ورفرفةِ الحمامِ فوقَ فكرة ِ وأنا الذي ضاع بالأفكارِ رزينة …حزينة …قوية الأمل ْ تراقص فراشة...

    أنا ابن الوطن

    أنا ابن الوطن ابن غزة والضفة ابن كنعان صادروا أرضي وسلبوا هويتي لكني صمدت مع شعبي قاومنا القهر والظلم...

    رثاء المرحوم الشاعر الكبير الفنان الحاج يوسف ابوليل أبو صالح

    من الشاعر : فتح حمادي شفاعمرو

    انتظارٌ على سياج الملل

    تنتظرُ قدومَه منذ دهرٍ تشتاقُ إلى حُضنِه الدّافئ تتذكر شغبَه في الحُبِّ.. تقول ما أصعب إسكات الرغبة لزمنٍ!.. فالحُبُّ...

    أبو ليل .. يا فارس القصيد .!

    يوسف جمّال – عرعرة لماذا سكتَّ يا شاعري هل سكتَّ سكوت البلابل عند المسا لتعود للشدو فجراً مع قطرات...

    أعراس الدم في غزة

    بقلم : شاكر فريد حسن غزة يا غزة أيتُّها العارية في الخيام المغتصبة أمام الحكام الانذال غزة عصية على...

    لستُ وحيدًا

    لست وحيدًا كي أنحنيَ للرجاءِ الفاضحْ أو صوت الطفولة الشائبْ لستُ وحيداً كي امرمغ غبارَ خطايَ فوقَ الضجيجْ فلا...

    يا شعبي هل ذقت سلاما؟

    يا شعبي هل ذقت سلاما أم جوعا ودماء أن اكتب لك أشعارا لن ينهي جوعك وحصارك أن اهتف باسمك...

    صَدى وَجَعِ السَّحاب

    ليلٌ وتَرتَسِمُ العُيون تَرنو إلى أفُقٍ بِلا لَونٍ لَدَيهِ يُؤَمِّلون… أن يُفرَجَ البابُ الذي مِنهُ إلى صُبحٍ بَعيدٍ يَرحلون.....

    بيروت تكتب مجدها بانتفاضتها

    بقلم : شاكر فريد حسن بيروت يا بيروت بيروت الشعر والفن بيروت الجبل والوادي والأرز وبلقيس الجميلة والقصيدة الخالدة...

    أشرار

    زهير دعيم ظُلمٌ وعُنفٌ وانفجار ودنيا تمورُ بالأشرار هذا يضحكُ وذاكَ يبكي والكون أمسى في دمار والكلّ يمشي ناسيًا...