• يا كفرمندا

    ما هكذا وجهُكِ مغموماً تبدَّى ؟؟ كانَ بدراً مُستحبَّاً شَنَّفَ الأنظارَ للدُّجْنِ تَصَدَّى فاعلمي ….. قد وصلَ السَّيْلُ الزُبَى...

    أبحثُ عن دواء لجرحي .!

    أبحث عن دواء لجرحي في وشوشات سنابل حقولها عندما تهب الريح ويناغيها السَّحر في ملح دمعة أمي في رغيف...

    عم صباحًا يا أبا نضال

    إلى المتماوت صبحي شحروري عم صباحًا يا أبا نضال يا قمر بلعا الحزينة صباح الوطن وشمسه الأسيرة أيها الفلسطيني...

    جميلة أنت

    جميلة أنت كزيتون الجليل كعيني القدس كتلال بلادي أعشقك كما تعشقيني فأنت الماء والهواء أنت همزة الوصل الوردة والقصيدة...

    روح تأبى الرحيل

    هناك أروح ترحل .. ولا ترحل ..!! فروح أمي لم ترحل ..ولم تزل.. ترفرف أمامي في كل محل لأن...

    خواطر

    ضقت ذرعًا بالحياة مع الزيف والدجل والنفاق ومع القتل اليومي فقد غدا العنف عنوان المرحلة وندى الصباح يا لشوقي...

    تَبكيكَ أوزانُ الخليل

    ( في رثاء الشاعر الكبير المرحوم الأستاذ ” جورج نجيب خليل ” ) – في الذكرى السنويَّةِ على وفاتِه...

    بِاسْمِ الشَّرَف

    كانت ميرا عوض قد قدمت برنامجًا مثيرًا عن القتل “باسم الشرف”، في برنامجها – ميرا. نت، واستضافت من تحدثوا...

    الأموات.. بقلم احمد طه

    وتحت الأرض أمواتٌ أشَادُوا لنا المَجدَ مصَابيحَ الدَّيَاجي وفوق الأرض امواتٌ تَشَاؤوا جواسيساً تُساقُ كالنعاج وشعبٌ لم يَذُقْ طَعمَ...

    إلى معين حاطوم غداة الرحيل

    أيها الجميل في حضورك وغيابك بين الكلمة والحلم بدّدتَ عُمرَك بين الأدب والفلسفة تنوع فَنَك ماذا نقول عنك غداة...

    أنا الطِفل..

    أنا الطِّفلُ أنا مِن حِقيّ أنْ أعيش أنا الطَّهارَة ُأنا أتْرُكوني أعيش أنا خالِقِي واحِدٌ رَبٌ كَريمٌ خَلَقَ المَوْت...

    ليلة برشلونيّة

    ( زجلية بسيطة على شرف لقاء البارسا وريال مدريد الليلة في العاشرة ليلًا ضمن منافسات ذهاب نصف نهائي كأس...

    خلجات من طقوس الرحيل ..

    الرحيل طفلة قدسية أصيبتْ بباب العامود لا تبكي لتسمع بكاءها لا تصرخ لتسمع دماءها لا تئنُّ لتسمع أنّأتها لا...

    سراجُ الشُّروق

    بحثًا عَنِ المخبوءِ فينا نقتَفي آثارَ مَن لم تَرتَعِش أجفانُهُم حينَ انطَلَقنا نَرتَجي هاوِيَةَ الموتِ الرّحيمِ… واتّخَذنا ظِلَّنا مُتَّكَاً...

    ملاكي

    إلى ابنتي آلاء في عيد ميلادها ما اجملها من زهرة عبق أريجها في كل الأرجاء إنها ملاك روحي ووحي...

    للقدس سلام

    سلامًا لك يا قدس يا زهرة المدائن ويبوس الكنعانية وعروس الشرق الشامخة التي تطاول عنان السماء إليكِ تهفو العيون...

    دعاني الربيع

    دعاني الربيعُ إلى جولةٍ بظلِّ الطبيعةِ أرمي الألمْ وشمسٌ ألحَّتْ علَى دعوتِي فأرختْ خيوطاً لتُسدي النِّعَم وقادت حُنُوِّي لوهج...

    كفرمندا رحماكِ

    كفرمندا … ماذا دَهاكِ.. ماذا أصابكِ يا ابنةَ الجليل يا ابنةَ الطبيعةِ البكر والتّاريخ الأصيل ماذا دهاكِ … حتى...

    وَأَحْمِلُ أَنْتِ فَناءً بِأَنْتِ – مُدامَةٌ-

    (نَصٌّ سابِقٌ عَدَلَ عَنْ عَدْلِهِ قَليلًا حَتَّى اعْتَدَلَ) (قَبْلَ الوُلوجِ إِلى هٰذا الحَيِّزِ والفَرْشِ نَقولُ: هُناكَ الـمَقامَةُ وَالـمَنامَةُ، وَهذِهِ...

    سأحفر النفق

    سأحفر النفق برأس إبرة جدتي التي لم ينقطع خيطها الابيض بعد سأعجن رغيف خبزي بما تركت لي النملة من...