• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اجتماع للحزب الجديد “معًا” لعهد جديد في عيلبون

    اجتمع اليوم الحزب العربي اليهودي الجديد “معًا” لعهد جديد في بيت المرشح ورئيس مجلس عيلبون سابقا جريس مطر، واعلن الحزب عن قراره بالمشاركة في انتخابات الكنيست القادمة، وعرض الحزب الجديد خلال هذا الاجتماع البرنامج السياسي والأجندة السياسية التي يطرحها.

    لا نرى بالقائمة المشتركة منافسا
    وقال محمد دراوشة رئيس حزب “معا، لعهد جديد” متحدثا عن الحزب: الحزب يتكون من نحو 140 شخصا من كافة الاطياف والفئات العمرية المختلفة، هدفهم اجراء حراك مجتمعي اقتصادي وتغيير واقع مرير لا بد من تغييره. لا يمكن التسليم بالوضع القائم. نرى الشارع والمشاهد المؤلمة والمقلقة التي تقودنا الى شفا هاوية. لقد اخذنا هذه المهمة على عاتقنا. اهم ما في الاجندة التي نتبناها هو انها تضع المواطن أولا. لا يوجد أي حزب حتى اليوم وضع المواطن أمام صلب عينيه. هناك أمور تطرقوا اليها ولكن لم يتطرقوا الى الأمور الأساسية التي تهم المواطن، من الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والمسكن ومن جميع هذه الجوانب التي اوصلتنا الى ما نحن عليه اليوم من العنف وضياع شبابنا. نرى ان غالب من يشارك في العنف هم جيل الشباب، الجريمة التي تستهدفهم ايضاً بدل ان يكونوا مشغولين في بناء جيل المستقبل.

    كما اكد دراوشة بانه لا يرى بالقائمة المشتركة منافسا اذ ان طرحهم مختلف. ما نصبو اليه هو المواطن أولا. نريد أن نكون من أصحاب القرار وأن نؤثر في هذه الدولة. مشيرا الى ان ال 15 عضوا في القائمة المشتركة لا يمثلون كل المجتمع العربي. المنهج الذي سارت فيه الأحزاب انها لم تضع المصالح الاقتصادية والاجتماعية نصب أعينها ولذلك وصلنا الى ما نحن عليه اليوم ولم نخدم سوى اليمين العنصري واذا استمر هذا النهج سنكون في وضع يرثى له

    سنكون بالائتلاف مع كل من يساعد في منع الإجحاف بحق المجتمع العربي.

    وتطرق المرشح جريس مطر الى ان حزب معا هو مبادرة من مجموعة كبيرة وتابع: من تجربتنا، ومن دورنا راينا باننا نريد ان نقدم اكثر لمجتمعنا، موقفنا واضح، سنكون بشراكة مع الحكومة بعد الانتخابات، وذلك فشلت به القائمة المشتركة، لان مطالبها لم ترضي الطرفين، سنكون بالائتلاف مع كل من يساعد في منع الإجحاف بحق المجتمع العربي، من تجربتي كرئيس لسلطة محلية، استطيع القول بان السلطات المحلية هي جزء مركزي، نعرف ما ينقص المجتمع العربي وسنعمل على تلبية حاجياته. من خلال استطلاعاتنا هنالك 21% من أصوات المجتمع العربي تدعمنا وهذه النسبة كافية لإدخال 5 أعضاء للكنيست

    لن نقاطع
    وتحدثت المرشحة ايمان غرة الملك عن انه لا يمكن ان نقول سنقاطع وان نقبل بأن يطرح اليمين قانونا يمنع العرب من التصويت دون ان يكون له معارضون في الكنيست؟ لقد صوت من قبل للمشتركة، لأحزاب معينة واليوم لا أجد اين أدلي بصوتي ولن اتنازل عن حقي بالتصويت او الترشح.

    إيجاد حلول لجميع القضايا التي تخص المجتمع العربي
    بدوره د. علي الهزيل تحدث عن أهمية إيجاد حلول لجميع القضايا التي تخص المجتمع العربي مثل عملية هدم البيوت والتهجير البنية التحتية المجالس البلديات التربية والتعليم العنف المستشري في مجتمعنا وعلينا ايجاد الية التعاون ورص الصفوق من اجل مجابهة المخططات التي تهدف الى اقتلاع المواطنين من اراضيهم والمطالبة بجدية وحزم بمطالبنا الشرعية وحقوقنا.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. بعني لما عندكم تأييد بهذا الحجم .ليش مجتمعين خمس اشخاص فقط .ليه ما وسيتم الحلقه .عيب

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.