• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    زيارة طلاب ثانويّة دبورية لمشفى بورية

    بمبادرة من مركّز التربية الاجتماعيّة في المدرسة الأستاذ محمد سخنيني، وبدعم كامل من المدير العام للمدرسة الشاملة الأستاذ المربي فريد يوسف، وبالتنسيق مع إدارة مستشفى بوريه، قام طلاب الصف الحادي عشر “أ” مع مربيهم الأستاذ عبد السلام مصالحة وبمرافقة الأستاذ محمّد سخنيني بزيارة قسم الأطفال وأقسام أخرى تابعة لمستشفى بوريه.حيث كان في استقبال الطلاب الأطباء المختصون المسؤولون في الأقسام المختلفة، فقدّم الأطباء نبذة قصيرة عن كلّ قسم قام الطلاب بزيارته، وأثنوا على مثل هذه المبادرات الاجتماعيّة الهادفة.بعد ذلك قام الطلاب بتوزيع الهدايا والحلويات على الأطفال المرضى وأهاليهم في قسم الأطفال، بالاضافة إلى الأطباء والممرضين. ثمّ انتقلوا لتقديم باقات الورود والحلويات للمرضى وللطاقم الطّبّيّ في الأقسام الأخرى، وسط أجواء مفعمة بالمحبة والعطاء والمشاعر المتبادلة من قبل الطّلاب والأهالي والمرضى.في النهاية استمع الطّلاب لكلمات ترحيبيّة وشكر وتقدير من إدارة المستشفى، ثمّ تمّ تقديم شهادات شكر وتقدير لطواقم العاملين في الأقسام المختلفة.من الجدير بالذكر انّ هذه الفعاليات هي ضمن العديد من الفعاليات التي تعمل المدرسة وإدارتها من خلالها على غرس وترسيخ قيمة العطاء عند الطّلاب، وتفتح بذلك آفاقهم لأهمّيّة البذل والعطاء، وأثره الإيجابيّ على الفرد والمجتمع ككلّ.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.