• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    إستنكار للإعتداء على المفتش البيئي بالبطوف

    جاء في بيان لرؤساء البلدان في مدن وقرى حوض البطوف- اتحاد مدن لجوده البيئه في اعقاب الإعتداء على المفتش البيئي بالبطوف “إياد غنايم” اثناء تأدية عمله في اتحاد مدن لجوده البيئه حوض البطوف ما يلي :”اهلنا الكرام; في هذه الفتره العصيبه التي يمر بها مجتمعنا وفي خضم انتفاض مجتمعنا ضد آفه العنف، هنالك عنف اخر يهدد مجتمعنا، الا وهو العنف البيئي وتسميم الهواء والتربه بالاشعه والكيماويات والنفايات السامه، هذا العنف يهدد سلامتنا وسلامه ابناءنا ويجلب لنا الامراض المختلفه. هذا العنف نصنعه بأيدينا وكل من يبني بيت او يدير مصلحه او مقاول او صاحب شاحنه له دور وشريك.منذ ١٩٩٣ اقيم اتحاد مدن لجوده البيئه حوض البطوف من قبل السلطات المحليه(سخنين، عرابه، دير حنا، كوكب، بعينه نجيدات، عيلبون) بهدف مكافحه التلوث بانواعه ومسببيه، ورفع الوعي البيئي عند المواطنين، والمساهمه بتخطيط سليم لمددنا وقرانا من اجل بناء مجتمع مستديم وعصامي.موظفوا اتحاد المدن هم الطاقم المهني الذي يتعامل مع كل هذه المواضيع بشكل يومي. رساله الاتحاد سلميه وانسانيه وتدعو لاصلاح علاقتنا مع البيئه واحترامها لانها تدعم مقوماتنا الاجتماعيه والاقتصاديه، والتشديد على تذويت قيم انسانيه واجتماعيه بتربيه ابناءنا.نحترم ونقدر كل صاحب مصلحه وكل مقاول، وواجبنا ان نقدم لهم الاستشاره والحلول الممكنه، فوجودهم مهم لبناء الاقتصاد والمجتمع ومنواجبهم التعاون بما فيه مصلحتهم ومصلحه المجتمع والامتثال للقوانين والمعايير البيئيه المطلوبه.نحن كرؤساء لبلدان الاتحاد نقدر عاليا ونشكر مجهود الموظفين وندعم عملهم المهني ونفتخر بوجود هذه المؤسسه المهنيه والرائده في مجتمعنا.
    ان القاء النفايات في البيئه هو جرم بيئي يحاسب عليه القانون، ونحن بدورنا ندين كل اشكال العنف بما فيه العنف البيئي. ونشجب كل تعامل غير اخلاقي وغير مهني ضد اي موظف يقوم بواجبه.ومع اننا مع السلم الاهلي ونحبذ حل النزاعات بين الاطراف بالطرق السلميه والاخلاقيه واحترام عاداتنا وتقاليدنا حتى نحفظ العلاقات واواصر المجتمع، الا اننا مؤسسه حكوميه تضبطنا وتلزمنا معايير مهنيه وقانونيه. نحن نستنكر ونشجب كل اعتداء على اي موظف يقوم بواجبة، من هذا المنطلق سنقوم كرؤساء للسلطات المحليه التي تركب مجلس اداره الاتحاد بتقييم الوضع على اثر حادث الاعتداء المؤسف الذي حصل مؤخراً للمفتش البيئي وسنتخذ خطوات عمليه بهدف معاقبة المُعتدين وان لا يمر هذا الحدث مر الكرام فسلامة الموظفين خط احمر ومن مسؤوليتنا كرؤساء الاتحاد.
    كما واننا سنعمل على تعزيز عمل المفتشين والموظفين الميدانيين ومطالبه الشرطه بالمسانده والدعم الميداني لمنع تكرار مثل هذه الحوادث وكذلك تفعيل المفتشين المدنيين في البلدان للتعاون على تنجيع العمل البيئي. ان التعاون بين كل المركبات من اصحاب مصالح ومقاولين وموظفين فيه مصلحه عظمى من اجل بناء مجتمع مستديم يكفل العيش بكرامه ويمنع الضرر ويقوي الامن والامان في مجتمعنا. باحترام صفوت ابو ريا، رئيس بلديه سخنين ورئيس الاتحاد، عمر واكد نصار، رئيس بلديه عرابه. قاسم سالم، رئيس مجلس دير حنا، منير حموده، رئيس مجلس بعينه نجيدات. سمير ابو زيد، رئيس مجلس عيلبون. وزاهر صالح،. رئيس مجلس كوكب “.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.