• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    المئات بقافلة السيارات لنبذ العنف على شارع ستة

    أكد رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، إن التجاوب مع قافلة السيارات التي بدأت بالانطلاق صباح اليوم الخميس، كبير جدا ومنقطع النظير، وأن كفاحنا سيستمر حتى اجتثاث ظاهرة الجريمة والعنف من مجتمعنا. وقال إننا نحيي جماهير شعبنا في تفاعلها الواسعة مع نشاطات لجنة المتابعة الكفاحية، في قضية تهدد صمودنا وتماسك مجتمعنا*

    وقال بركة، وهو في المحطة الثانية، التي تنطلق منها القافلة في الشمال، من مفرق الناعمة، شفاعمرو، إننا نلحظ أن التجاوب كبيرا، وهذا ما يردنا من محطات الانطلاق الأخرى من الوسط والجنوب، وبعد قليل سندخل الى شارع 6، حتى مفرق اللطرون، لنواصل جميعا بقافلة واحدة حتى مباني الحكومة في القدس، للتظاهر ضد تواطؤ الحكومة مع ظاهرة الجريمة.

    وشدد بركة على أن كفاحنا سيتواصل، واليوم نحن في حلقة مركزية، ستليها خطوات، ونحن مستمرون حتى اجتثاث الجريمة، فالحديث يجري عن تواطؤ من قبل الشرطة، وليس قضية إهمال أو خلل في عملها، وهي عقلية متأصلة عبر عنها غلعاد إردان قبل عدة أيام، بأنه يتعامل مع المجتمع العربي كمجتمع متوحش وعنيف.

    عودة: إغلاق أهم شارعين في إسرائيل هو صرخة الحياة لجماهيرنا.

    عقب النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة على إغلاق شارعين ٦ (عابر اسرائيل) و١ (طلوع القدس) بقوله: أردنا إيصال صرختنا إلى المؤسسة الحاكمة والمجتمع الاسرائيلي، لأنني نريد جوابًا شافيًا ومباشرا لقضية العنف والجريمة في مجتمعنا.
    وقال عودة مطالبنا الآنية والمباشرة واضحة جدًا: القضاء على عصابات الاجرام، السوق السوداء والخاوة، وسحب السلاح. نريد أن نعيش بمجتمع خالٍ من الأسلحة.
    وعبر عودة عن اعتزازه الشديد بشعبنا الذي أغلق الشوارع بالأسبوع القادمة ليعبّر عن صرخة الحياة والعدل.

    .

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.