• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    تجربة في علاج حب الشباب

    اكتسبت هيلدا باز روبلز، البالغة من العمر سبعة عشر عاماً، اهتماماً بالغاً من قبل ألاف الحسابات على تويتر، بعد نشر رحلتها مع «حب الشباب»، حيث تمكنت من أن تعالج مرحلة معقدة من الحبوب حتى وصلت إلى بشرة نقية تماماً.وقالت روبلز بحسب allure إنها أصيبت بحب الشباب العام الماضي ولم تكن تعرف السبب وراء هذه المشكلة، والبعض أبلغها أن خلل هرموني أو عدوى وراء هذه الحالة المعقدة من الحبوب التي كادت تنزف دماء، أوصتها عمتها أن تجرب الشاي الأخضر.بالفعل، اشترت روبلز صندوقا من الشاي الأخضر وداومت على استهلاكه يومياً، واستبدلت السكر بالعسل الأبيض حتى لا تتفاقم مشكلة الحبوب. لم تعتمد روبلز على الشاي الأخضر كمشروب، بينما طبقته كقناع موضعي، عن طريق إفراغ كيسين من أكياس الشاي الأخضر في وعاء مع العسل الخام، ثم تطبق القناع على البشرة وتتركه لمدة 30 دقيقة، ثم يُشطف بالماء، وكشفت عن أنها كانت تستخدمه 3 مرات أسبوعياً لمدة شهرين، حتى اختفت الحبوب نهائياً، لكنها مازالت تكرر القناع مرة أسبوعياً للوقاية.من وجهة نظر طبيبة الأمراض الجلدية، جوديث هيلمان لأورور، حسب الموقع، يمكن أن يكون الشاي الأخضر والعسل علاج فعال لـ«حب الشباب»، خاصة الشاي الأخضر لأنه مليء بمضادات الأكسدة التي تساعد على تفتيح البشرة وحمايتها من الجذور الحرة.كما وجدت دراسة أجريت عام 2013 في كوريا الجنوبية أن الشاي الأخضر لديه القدرة على أن يكون أكثر فعالية من أدوية حب الشباب، من ناحية أخرى، يعتبر العسل الخام مفيدًا للحد من الالتهاب كما أنه مهدئ للجلد ويساعد على قتل البكتيريا المسببة لحب الشباب.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.