• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    الشاعر والأديب الفلسطيني ب. فاررق مواسي يضيء الشمعة السبع والسبعين

    يصادف اليوم عيد ميلاد صديقي الجميل، صديق العائلة وصنو أخي الراحل نواف عبد حسن، ا.د فاروق مواسي، الذي يضيء الشمعة السبع والسبعين من عمره الممتد، وحياته العريضة الحافلة بالعطاء والتدريس الاكاديمي والابداع بمختلف مجالاته وأنساقه.

    ب. فاروق مواسي شاعر وأديب وناقد متوهج الكلمة، صادق الأداء، وكم كان محقًا المحامي حسبن الشيوخي، عندما نعته وقال عنه ” كشاجم ” الفلسطيني، فهو كذلك. وانه من أبرز وأنشط المبدعبن واغزرهم في المشهد الثقافي الفلسطيني في الداخل، وأشعاره ذات أبعاد ذاتية وانسانية ووطنية، ويأسرنا بصوره الشعرية الخلابة الخلاقة وقدرته الابداعية اللافتة، وتوظيفه المعاني بما يتناسب ويتلاءم مع موضوعة قصيدته، ببوح متأجج ورمزية شفافة.

    انني اذ انتهز هذه المناسبة السعيدة كي أسجل هنا تقديرنا الكبير للصديق الحبيب أبو السيد، واعتزازنا به اخًا ومبدعًا وانسانًا رائعًا رهيفًا حتى الدمع والبكاء والتأثر والانفعال السريع، وتمنياتي له بالعمر المديد والعبش الرغيد، حفظك الله من أي مكروه، واسبغ عليك ثياب الصحة والعافية والسعادة والفرح، ودمت مبدعًا متألقًا، مع أجمل باقات الورد نقدمها لك في يوم ميلادك.

    بقلم: شاكر فريد حسن

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    1. أحبتي
      غمرتموني
      بلطفكم
      برقة من أنسكم
      لأنني لمست ما لمست
      ما شع من صفاء نبلكم
      وددت لو أجيب كل جوهرة
      من درّكم
      تحية الوداد
      تلك التي تضمخت من عطركم
      فمعذرة!

    2. لنا الفخر بوجود شاعر فلسطيني يحظى بهذه القدرات والطاقات ..ارجو أن تترك كتاباتك بصمة في قلوب شباب هذه الأمة.

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.