• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    بيان مجلس الطلاب والشباب البلدي على ضوء الجريمتين الأخيرتين بأم الفحم

    قال تعالى 🙁مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ).على ضوء تفشي حالات القتل والعنف في مديتنا الحبيبة أم الفحم، ووصلت عمليات القتل هذه المرة لتطال الكبار والصغار، وقد أصبحت حالات القتل المتكررة في المدينة تقلقنا جميعاً، لهذا تداعى أعضاء مجلس الطلاب والشباب البلدي إلى عقد اجتماع طارئ هذا اليوم في المركز الجماهيري وأصدر المجلس البيان التالي:من القيم العظيمة التي رعاها الاسلام ودعا للحفاظ عليها حياة الانسان ,ماله، عرضه ودمه ..هذه القيمة التي غيّبت في ظل الظروف والاوضاع التي تمر بها بلدنا ام الفحم, اذ ان قليلة هي الايام والليالي التي تمر دون تسجيل لحادث عنف او اعتداء هنا أو هناك.. وللاسف اصبح بديهياً ان يكون العنف لغة تتفاقم بدلاً من لغة الادب والتربية وتقديم لغة الحوار.في ظل ظروف تعصف بامننا وتهدد مستقبلنا نحن طلاب وشباب المدينة، قررنا في مجلس الطلاب، والذي يمثل كافة شباب وطلاب المدينة إصدار بيان باسمنا جميعاً لنسمعكم صرختنا بعد ان نترحّم على جميع ضحايانا – ضحايا العنف والقتل والاجرام، سائلين المولى عز وجل ان يتغمدهم بواسع رحمته وان يلهم ذويهم الصبر والسلوان والإحتساب.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي : نبدي اسفنا على واقع اصبحنا فيه نتألم ولا نتأمل ,آلمتنا جريمة الامس ,لامست افئدتنا وابكت العيون.. وذهبت بنا الى حيث الخوف وعدم الشعور بالأمن والامآن ,كيف لا وضحية جريمة الامس زميل لنا ,جلسنا معه على مقاعد الدراسة غيّبته رصاصات الغدر ليسجل اسمه ضمن ضحايا العنف.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي: لن نقف بعد اليوم متفرجين او متابعين لمسلسلات العنف والقتل والاجرام، فدماء زميلنا تنادينا وتناديكم ان نهب جسدا واحدا في وجه تفشي السلاح الذي يتنقل بين الايدي تحت ناظري اجهزة الشرطة والمخابرات دون العمل بالواجب الذي من اجله افتتحت مراكزهم هنا.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي: نناشد جميع المسؤولين والقيادات والبلدية واعضاء الكنيست، جميع القوى والاحزاب والهيئات لتفعيل دور الشرطة في اخذ دورها الحقيقي والخروج من مستنقع المؤامرات ضد ام الفحم.. وكذلك العمل الجاد بوقفة ( فحماوي غيور) متناسيا كل الاعتبارات الشخصية للنهوض بواقع بلدنا واعادة الامن والامان لبلدنا الحبيب.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي: نناشد جميع فئات المجتمع للمشاركة الفاعلة والجدية بكل النشاطات التي تصب في خدمة هذا الهدف والحفاظ على استمراريتها حتى يتحقق المنشود.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي: نضع انفسنا وجميع شباب هذا البلد امانة بين يديكم واجعلوا لشريحة الشباب في مخططاتكم نصيب.. ارسموا لنا مستقبلا يعيننا على الخير والعطاء والبناء.
    نحن في مجلس الطلاب والشباب البلدي: نناشدكم جميعاً للمشاركة اليوم في الجنازة في تمام الساعة السادسة من مسجد الملساء ومن ثم في المظاهرة التي ستكون بعد الجنازة مباشرة للتعبير عن كوننا جسدا واحدا رافضين كل ما يهدد بلدنا ويعصف بامنها، وتعبيراً عن إحتجاجنا ورفضنا لجميع أساليب العنف والقتل والتهديد.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.