• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    المجلس الحادي عشر في الصّلاة على النّبي

    عن عامر بن ربيعة عن أبيه رضي الله عنه قال: “سمعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يخطب ويقول:” من صلّى عليّ صلاة لم تزل الملائكة تصلي عليه ما صلّى عليّ ، فليقلّ عبد من ذلك أو ليكثر”. حديث صحيح .

    ومعنى صلاة الملائكة علينا ” الدعاء لنا ”
    فإذا كانت دعوة الرجل لأخيه في ظهر الغيب مستجابة كما جاء في الصحيحِ ” دعوةُ المرءِ المسلم ِ لأخيهِ بظهرِ الغيبِ مستجابةٌ … ”
    فكيف الحال إذا علمت أنّ الملائكة هي التي ستتولى الدعاءَ لك ؟!
    1. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَفْضَلَ مَا يُتَنَوَّرُ بِهِ فِي الظَّلَامْ.
    2 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَقْرَبَ مَا يَتَقَرَّبُ بِهِ إِلَى المَلِكِ الْعَلَّامْ.
    3. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَجْمَلَ مَا تَجَمَّلَ بِهِ مُتَجَمِّلٌ.
    4. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَنْفَعَ مَا تَقَلَّدَ بِهِ رَاجٍ ومؤمِّل .
    5. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَمْتَعَ مَا تَدَرَّعَ بِهِ مُتَدَرِّعٌ.
    6. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَعَدَّ مَا اسْتَعَدَّ بِهِ مُتَفَجِّعٌ.
    7 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَنْتَجَ مَا تُنْتِجُ بِهِ النَّتَائِجُ.
    8. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَنْجَحَ مَا تُدْرَكُ بِهِ المَقَاصِدُ وَالحَوَائِجْ.
    9. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَوْصَلَ مَا وَصَلَ بِهِ وَأَدْرَكَ بِهِ المُرَادَ صَائِبٌ.
    10. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَسْرَعَ رَافِعٍ لِلنَّوَائِبِ، مِنْ سِهَامِ المَصَائِبْ.
    11 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَقْرَبَ لِبُلُوغِ السُّؤْلِ وَالمَأْمُولِ .
    12 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ أَسْرَعَ لِدَفْعِ الضَّرَرِ وَالْحَتْفِ، مِنْ غَضِّ الْبَصَرِ وَرَدِّ الطَّرْفِ.
    13. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ حِمَايَةً وَوِقَايَهْ.
    14 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ سُبْحَانَهُ حُبَّهُ عِصْمَةً مَانِعَةً وَكَافِيَهْ.
    15 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ حَدِيثَهُ وَأَخْبَارَهُ، قَضَى اللهُ لَهُ حَوَائِجَهُ وَأَوْطَارَهْ.
    16. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ أَهْلَهُ وَأَصْحَابَهُ، يَسَّرَ اللهُ لِلْخَيْرِ أَسْبَابَهُ.
    17. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ مِلَّتَهُ وَشَرِيعَتَهُ، جَبَرَ اللهُ مُصِيبَتَهُ.
    18 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ دِيَارَهُ وَآثَارَهْ، أَشْرَقَ عَلَيْهِ فِي المَعَادِ أَنْوَارُهُ.
    18 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ أَنْ يَدُومَ عُلَاهْ، فليتوسّل بحبّه لمولاه .
    19. اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي مَنْ أَحَبَّ أَنْ يَلْتَمِسَ الْأَمَانَ وَالْبَرَكَهْ، فليصلّ عليه عِنْدَ كُلِّ حَرَكَهْ.
    20 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ يُنَوِّرُ الصُّدُورْ.
    21 . اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ،
    الَّذِي جَعَلَ اللهُ حُبَّهُ يُوَفِّرُ الْأُجُورْ.

    د.مشهور فواز

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.