• لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    أم ترضع ابنتها ذات الـ6 سنوات

    الرضاعة دائما عملية مربكة للأم، فبعض الأمهات لا يجدن مشكلة في الرضاعة الطبيعية، وأخريات لا يفضلونها وينتظرون وقت الفطام بفارغ الصبر.
    ميرا دوسون أم إنجليزية، لديها طفلين هم “تارا” التي تبلغ من العمر 6 سنوات، و”ديفيد” يبلغ من العمر عامين، ميرا كان لها رأي غريب في الرضاعة الطيعية ووفقا للقصة التي نشرتها عنها الـ”ديلي ميل” البريطانية.
    وترضع “ميرا” ابنتها التي تبلغ من العمر 6 سنوات طبيعيا، بالإضافة بالطبع مع “أخيها” الأصغر، وعلى الرغم من أن السن المعتاد للفطام يكون في عمر العامين، إلا أن “ميرا” لا ترى أي غرابة فيما تفعله، بل على العكس من ذلك ترى أن الرضاعة الطبيعية تزيد من معدل ذكاء الأطفال، بالإضافة إلى شعورهم بالأمان.
    وصرحت “ميرا”، أنها ترغب في أن ترضع ابنتها الكبرى حتى تبلغ من العمر 10 أعوام.
    وقالت الطبيبة ماريا ايوكوفا المتخصصة في الرضاعة الطبيعة، إنه من النادر جدا أن نجد طفل في عمر الست سنوات ولا يزال يرضع طبيعيا، لكنه لا يوجد دليل علمي على وجود أي ضرر صحي في ذلك سواء للأم أو الطفل.

    لإرسال مواد لموقع بقجة على البريد الإلكتروني: [email protected]

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.